بنك مورغان ستانلي الأميركي
آخر تحديث: 2008/10/7 الساعة 00:50 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/10/7 الساعة 00:50 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/8 هـ

بنك مورغان ستانلي الأميركي

مورغان ستانلي شهد أواخر التسعينيات أزمة تدبيرية حادة (الأوروبية-أرشيف)
يعتبر مورغان ستانلي الذي رأى النور في سبتمبر/أيلول 1935 من أكبر المؤسسات المالية الأميركية ويوجد مقره المركزي في نيويورك إلى جانب مئات الفروع في عشرات البلدان.

وبالإضافة إلى فروعه في مختلف أنحاء الولايات المتحدة يمتلك مورغان ستانلي حوالي ستمائة فرع خارج البلاد في 33 بلدا ويشتغل لديه حوالي 45 ألف موظف.

وتشير تقارير مورغان ستانلي الداخلية إلى أن الأصول التي توجد رهن تصرف المؤسسة تبلغ حوالي 779 مليار دولار.

لكن مورغان ستانلي وجد نفسه في أواخر تسعينيات القرن الماضي في خضم أزمة تدبير حادة تمثلت في رحيل عدد من أكثر كوادره كفاءة ومهنية.

تمكن البنك لاحقا من استعادة قوته وفي منتصف العام الماضي أسس أكبر صندوق في مجال الاستثمار العقاري بقيمة ثمانية مليارات دولار للاستثمار في أميركا الشمالية وأوروبا والشرق الأوسط وآسيا.

ورغم ذلك لم يسلم مورغان ستانلي من تداعيات الأزمة المالية التي دخلتها الولايات المتحدة العام الماضي إذ اضطر إلى تغيير شكله من مصرف استثماري إلى شركة مصرفيه قابضة.

وقد وافقت السلطات المالية الأميركية في سبتمبر/أيلول الماضي ليصبح مورغان ستانلي شركة مصرفية قابضة تخضع لضوابط مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي).

المصدر : الجزيرة

التعليقات