فورد تتوقع إقبالا على هذه الشاحنة الصغيرة الجديدة (الفرنسية)

تعتزم شركة فورد الأميركية إعادة ألف عامل سرحتهم بسبب تراجع مبيعات الشركة حيث تتوقع تنامي الطلب على نوع جديد من سياراتها الجديدة.
 
وقال مارك فيلدز أحد المسؤولين التنفيذيين إن استعادة الشركة لهؤلاء العاملين سيكون في مصنعها بمدينة ديربن وذلك اعتبارا من يناير/كانون الثاني 2009 حيث سيجري إنتاج شاحنة صغيرة (بيك أب).
 
وقال رئيس المبيعات بالشركة جيم فيرلي إن من المتوقع أن يشهد هذا النوع من السيارات إقبالا، خاصة بين مستخدمي هذا النوع.
 
ويأتي ذلك وسط تقارير جديدة من محللين بأن اندماجا محتملا بين شركتي جنرال موتورز وكرايسلر الأميركيتين قد يتسبب في تسريح آلاف العاملين من وظائفهم.
 
أظهرت بيانات خاصة بصناعة السيارات انخفاض مبيعات السيارات في الولايات المتحدة الشهر الماضي جراء ضعف الاقتصاد وتشديد قيود الائتمان اللذين حدّا من إقبال الأميركيين على الشراء، وذلك جراء تداعيات الأزمة المالية.

وانخفضت مبيعات السيارات الأميركية والأجنبية في الولايات المتحدة بشكل كبير في سبتمبر/أيلول الماضي، لكن شركة جنرال موتورز كانت الأقل تضررا إذ هبطت مبيعاتها بنسبة 16% مقابل نفس الفترة من عام 2007، في حين تراجعت مبيعات شركتي فورد وكرايسلر بنسبة 35% و33% على التوالي.

المصدر : وكالات,الصحافة الأميركية