مجلس النواب الأميركي يصوت للمرة الثانية على خطة الإنقاذ المالي (رويترز-أرشيف)
 
بدأ مجلس النواب الأميركي جلسة لبحث خطة الإنقاذ المالي المعدلة التي اقترحتها إدارة الرئيس بوش للخروج من الأزمة المالية الراهنة.
 
ورفض المجلس في جلسة سابقة الاثنين الماضي إقرار الخطة في صيغتها الأولى في الوقت الذي صوت فيه مجلس الشيوخ الأربعاء الماضي لصالح إقرارها.
 
وقد دعا البيت الأبيض إلى سرعة إقرار الخطة المقترحة البالغة قيمتها سبعمائة مليار دولار, وقال إنه يتوقع استرداد جانب كبير من هذا المبلغ إن لم يكن كله في نهاية المطاف.
 
وأكد بيان صادر عن البيت الأبيض قبل تصويت مجلس النواب على الخطة أن إقرارها سيبعث رسالة مهمة ومفيدة للأسواق في الولايات المتحدة وخارجها بأن الحكومة الاتحادية ستتخذ كل الخطوات الضرورية لإعادة النظام المالي إلى مساره.
 
وحث الرئيس الأميركي جورج بوش المجلس على إقرار الخطة، وحذر من تداعيات رفضها، وعبرت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي الخميس عن تفاؤلها بالتصويت على الخطة.
 
وتسود أسواق المال العالمية حالة من الترقب والحذر لجلسة مجلس النواب، إذ ارتفعت الأسهم الأميركية في بداية التعاملات اليوم الجمعة.



المصدر :