وصل سعر صرف الدولار الاثنين إلى 94.05 ينا (رويترز-أرشيف)


أعربت الدول الصناعية عن قلقها إزاء ارتفاع سعر صرف العملة اليابانية.

 

وأصدر وزراء المالية ورؤساء البنوك المركزية في الدول الصناعية السبع الكبرى بيانا الليلة الماضية أعربوا فيه عن قلقهم إزاء الارتفاع الكبير في سعر الين.

 

وقد ارتفع سعر صرف الين إلى أعلى مستوى له في 13 عاما يوم الجمعة الماضي مقابل الدولار ما زاد مخاوف الحكومة اليابانية من أن يؤدي ذلك إلى إلحاق الضرر بصادرات السيارات اليابانية والصادرات الأخرى بسبب ارتفاع تكلفتها في الأسواق الأميركية. ووصل سعر صرف الدولار الاثنين إلى 94.05 ينا.

 

وأعربت هذه الدول عن قلقها في  بيان صدر في واشنطن وطوكيو وعواصم الدول الصناعية الأخرى إزاء تأثيرات ارتفاع الين على الاستقرار الاقتصادي والمالي.

 

وأكدت الدول الصناعية اهتمامها بالمحافظة على نظام مالي مستقر واستمرار متابعة التطورات في الأسواق والتعاون بما يتناسب معها.

 

ويحمل هذا الالتزام في طياته احتمال التدخل في أسواق العملات ببيع وشراء العملات بهدف التأثير على أسعارها. لكن إدارة الرئيس بوش لم تساند مثل هذه الإجراءات خلال السنوات الثماني الماضية وتركت قوى السوق تحدد سعر الدولار.

المصدر : أسوشيتد برس