أوكرانيون يشاهدون المنتجات السورية المعروضة (الجزيرة نت)

محمد صفوان جولاق–كييف
 
فاق التبادل الاقتصادي السوري الأوكراني في العام الحالي مليار دولار في حين لم يتعد 750 مليون دولار في العام الماضي، وهذا ما يجعلها أكبر شريك اقتصادي لأوكرانيا في العالم العربي وأفريقيا وفق السفير السوري في أوكرانيا سليمان أبو دياب.
 
وأضاف أبو دياب للجزيرة نت على هامش المعرض التجاري لتسويق المنتجات السورية في أوكرانيا أن التبادل لا يزال يميل لصالح أوكرانيا "لكننا نسعى لزيادة حجم صادرات بلادنا إليها".
 
وذكر أن سوريا تصدر إلى أوكرانيا منتجات نسيجية وقطنية ومواد غذائية تلقى إقبالا كبيرا فيها لجودتها وانخفاض أسعارها، وتستورد منها منتجات صناعية من أهمها الجرارات الزراعية.
 
 افتتاح المعرض (الجزيرة نت)
المعرض الذي افتتح أمس الجمعة ويستمر عشرة أيام في مدينة المعارض التجارية والثقافية في كييف استعرض في أجنحته منتجات صناعية وحرفية يدوية تشتهر بها سوريا.
 
ومن المنتجات المعروضة تحف حرفية تضم الزجاج المعشق والأثاث المزخرف يدويا والسيوف الدمشقية الأصيلة، وكذلك المنسوجات القطنية والألبسة والسجاد الدمشقي والقماش.
 
ولم يغب عن المعرض وجود جناح خاص بأشهر الحلويات السورية وبعض المواد الغذائية المنتجة والمصنعة محليا كالتوابل والفواكه المجففة وغيرها.
 
إضافة إلى استعراض بعض أجنحته لبعض الآثار السورية القديمة كاللوحات الفنية التشكيلية والفسيفسائية وبعض المنتجات النحاسية.
 
وألقت نتاليا بيتسون نائبة وزير الاقتصاد الأوكراني في افتتاح المعرض كلمة أشارت فيها لتضاعف حجم التبادل الاقتصادي بين أوكرانيا وسوريا في عام 2008 بواقع 50% عما كان عليه في 2007.
 
جانب من المعروضات السورية (الجزيرة نت)
وذكرت بيتسون في حديث مع الجزيرة نت أن وفدا وزاريا أوكرانياً زار دمشق مطلع الشهر الجاري ووقع اتفاقية تفعيل التعاون التجاري بين أوكرانيا وسوريا، معربة عن تطلع بلادها لمشاركة أكبر في معرض دمشق الدولي القادم.
 
ومن جانبه قال المدير العام للمؤسسة العامة السورية للمعارض والأسواق الدولية محمد حمود، إن المعارض تمثل قاطرة نقل البضائع إلى الدول وتعكس حجم العلاقات فيما بينها، وأوكرانيا بالنسبة لسوريا شريك اقتصادي إستراتيجي، والعلاقات الاقتصادية بين الجانبين في حالة تطور مستمر.

المصدر : الجزيرة