جورج بوش يعتبر خطة الإنقاذ ضرورية لحماية الأمن المالي الأميركي (رويترز) 

دعا الرئيس الأميركي جورج بوش مجلس النواب في بلاده إلى الموافقة على خطة الإنقاذ المالي البالغة تكلفتها 700 دولار لحاجة الاقتصاد إليها مثنيا على مجلس الشيوخ لإقراره الخطة.

وقال بوش في بيان إنه تم إجراء تعديلات على مشروع القانون المتعلق بخطة الإنقاذ المالي، ويمكن لأعضاء الحزبين الجمهوري والديمقراطي الموافقة عليه.

وأضاف أن الاقتصاد الأميركي يتطلب موافقة مجلس النواب على المشروع الذي وصفه بالجيد والذي يتوقع الشعب الأميركي موافقة الكونغرس عليه.

وأوضح أن التعديلات على الخطة تمثل تحسينات للنص وتساعد في حماية الاقتصاد الأميركي والأسر والشركات الصغيرة في بلاده.

واعتبر الخطة أساسية للأمن المالي للولايات المتحدة ومساعدة الأسر الأميركية التي تحتاج للقروض من أجل شراء منزل أو تمويل الدراسات العليا لأبنائها ومساعدة الشركات الصغيرة على دفع فواتيرها.

وكان مجلس الشيوخ قد وافق على خطة الإنقاذ التي حصلت على 74 صوتا مؤيدا و25 معارضا.

وينتظر تصويت مجلس النواب على الخطة التي تم إدخال تعديلات على صيغتها الأولى يوم غد الجمعة بعدما رفضها المجلس الاثنين الماضي عندما رفضها 228 نائبا مقابل 205.

وقال وزير الخزانة الأميركي هنري بولسون إن إقرار الكونغرس للخطة إشارة إيجابية، مؤكدا الاستعداد لحماية الاقتصاد المحلي لجعل الأميركيين واثقين من حصولهم على الأموال اللازمة لإيجاد فرص عمل وضمان استمرار الأعمال.

وحث بولسون مجلس النواب على التحرك سريعا للموافقة على خطة الإنقاذ المالي.

المصدر : وكالات