بنك يو.بي.أس يتوقع أرباحا قليلة جراء الأزمة المالية
آخر تحديث: 2008/10/2 الساعة 14:59 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/10/2 الساعة 14:59 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/3 هـ

بنك يو.بي.أس يتوقع أرباحا قليلة جراء الأزمة المالية

بنك يو.بي.أس يتوقع أن يكون 2009 عاما رابحا (الفرنسية)

توقع بنك "يو.بي.أس" السويسري تسجيل أرباح قليلة خلال الربع الثالث من العام الحالي رغم الأزمة المالية عقب عام من خسائره، ما يدل على تخطيه مشكلات مع ما يشوب الكثير من البنوك الأميركية والأوروبية من الغموض.

وقد أعلن يو.بي.أس -أكبر بنك في العالم لاستثمار ثروات الأغنياء- شطب أصول تتجاوز ما كشف عنه أي بنك آخر في أوروبا خلال العام 2007، لما لديه من أصول أميركية كثيرة عالية المخاطر واضطر لخفض الوظائف.

وأفاد البنك اليوم أنه خفض كثيرا أصوله التجارية والسكنية الأميركية ذات العلاقة بالرهون العقارية وبشكل أساسي عن طريق عمليات بيع.

وقال رئيس مجلس إدارة البنك بيتر كورير في كلمة أمام اجتماع استثنائي للمساهمين يعقد اليوم إن أداء المصرف كان جيدا أثناء تقلبات الأسواق المالية في الأسابيع الماضية.

وأضاف أن المراقبين يرون أن وضع البنك الحالي جاء بعد مواجهته السريعة لهذه الأزمة بزيادته رأس المال مبكرا وإعادة النظر في أعماله.

وتوقع أن يكون 2009 عاما رابحا للبنك رغم وضع الأسواق الخطير جدا والمتوقع استمراره إلى العام القادم.

وزاد سعر سهم يو.بي.أس بنسبة 7.3% إلى 21.14 فرنكا سويسريا اليوم ليكون بين أكبر الأسهم الرابحة على مؤشر داو جونز ستوكس الذي يضم أسهم البنوك الأوروبية والمرتفع 2.3%، وسط صعود أسهم القطاع المصرفي لآمال بنجاح خطة الإنقاذ المالي الأميركية.

ورغم ارتفاع سهم البنك فإنه يبقى منخفضا بنسبة الثلثين عن مستواه في العام الماضي. وتراجع السهم يوم 16 سبتمبر/أيلول الماضي إلى 15.18 فرنكا، وهو أقل سعر له منذ تسجيله في البورصة عام 1998. وجاء ذلك عقب إعلان بنك ليمان براذرز الاستثماري الأميركي إفلاسه.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات