جنرال موتورز تسعى للاقتراض من الاحتياطي الاتحادي (رويترز-أرشيف)

كشفت صحف أميركية عن محادثات أولية بين شركتي السيارات جنرال موتورز الكبرى وكرايسلر الصغرى لإجراء اندماج من شأنه توحيد الشركة الأولى والشركة الثالثة لصناعة السيارات في الولايات المتحدة وسط مساع لخفض التكاليف وتعزيز السيولة.

وأفادت صحيفتا نيويورك تايمز وول ستريت جورنال أن المفاوضات تعكس تزايد القلق في ديترويت حول المنافسة التي تواجهها الشركات الأميركية أمام شركات صناعة السيارات اليابانية وإدراك حاجة صناعة السيارات في الولايات المتحدة إلى عمليات إعادة هيكلة.

وبدأت المحادثات بين جنرال موتورز و"سيربيروس كابيتال مانجمنت" المالكة لحصة نسبتها 80.1% من كرايسلر قبل أكثر من شهر.

ولا يزال التوصل لاتفاق بين الجانبين غير مؤكد وستستغرق المفاوضات أسابيع أخرى، ولكن مصدرين قريبين من هذه المفاوضات قالا إن فرصة الاندماج بين الشركتين تقدر بنسبة 50%.

وأفادت مجلة بارونز المالية أن جنرال موتورز استعدت للاتصال ببنك الاحتياطي الاتحادي حول اقتراض مال منه جراء الأزمة في أسواق الائتمان التي لم تمكن الشركة من الحصول على أنواع الاقتراض الأخرى.

وجاءت هذه التحركات بالتزامن مع انخفاض مبيعات السيارات الأميركية إلى أقل مستوى لها منذ 15 عاما وسط مخاوف من تداعيات الأزمة المالية الاقتصادية.

وذكر المصدر أن الصفقة ستتوقف على إتمام بيع الحصة المتبقية لدايملر أيه جي في كرايسلر البالغة 19.9% لسيربيروس التي أوضحت الشهر الماضي اتصالها بدايملر لشراء تلك الحصة المتبقية.

فورد ومازدا
كما كشف مصدر آخر عن خطط شركة فورد موتور لبيع أسهم من حصتها المهيمنة في شركة مازدا موتور اليابانية.

المصدر : وكالات