شركات التكنولوجيا الأميركية تنال نصيبها من الأزمة المالية
آخر تحديث: 2008/10/11 الساعة 17:39 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/10/11 الساعة 17:39 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/12 هـ

شركات التكنولوجيا الأميركية تنال نصيبها من الأزمة المالية

مؤشر ناسداك خسر أكثر من 15% الأسبوع الماضي (رويترز)

طالت الأزمة المالية العالمية شركات التكنولوجيا الكبرى في الولايات المتحدة حيث خسر مؤشر ناسداك الذي تغلب عليه أسهم شركات التكنولوجيا في وول ستريت أكثر من 15% الأسبوع الماضي.

وهبطت أسعار أسهم شركات مايكروسوفت وغوغل وأمازون وياهو وإي بي وديل وإنتل وسيسكو وهوليت باكارد وأوراكل، الشركات الرئيسية الكبرى في مؤشر ناسداك.

وانخفض مؤشر ناسداك بنسبة 15.3% خلال الأسبوع ليبلغ 1649.51 نقطة أمس.

"
اقرأ أيضا:
أزمة أسواق المال العالمية

"
وكانت شركة أبل للكمبيوتر أحد الشركات القليلة التي لم تتجه أسهمها كغيرها من شركات التكنولوجيا لانخفاض كبير حيث تراجع سهمها بنسبة 0.27% ليستقر على سعر 97.07 دولارا.

واستردت أبل التي لمحت أمس الأول إلى أنها ستكشف عن حاسوب شخصي الأسبوع المقبل معظم خسائرها في الأسبوع عندما ارتفع سهمها بنسبة 9.08%.

وخسر سهم شركة آي بي إم في مؤشر داو جونز نسبة 15.16% من قيمته ليبلغ أمس 87.75 دولارا.

ولم يكن إعلان شركة صناعة رقائق الحاسوب أدفانسد مايكرو ديفيسز (أي إم دي)عن عزمها الحصول على رأس مال كبير من أبو ظبي لكي تنقسم إلى شركتين، كافيا لرفع سعر أسهمها.

"
سهم مايكروسوفت ينخفض 18.3% الأسبوع الماضي ليغلق على 21.50 دولارا
"
وأغلق سهم مايكروسوفت منخفضا 18.31% الأسبوع الماضي ليغلق على 21.50 دولارا.

وأما الشركة العملاقة لتجارة التجزئة على الإنترنت أمازون فقد خسر سهمها 16.04% خلال الأسبوع ليصل 56.25 دولارا.

ولم يرتفع سهم إي بي التي أعلنت الاثنين الماضي عزمها خفض عدد العاملين فيها بنسبة 10% إذ خسر سهمها 11.66% من قيمته ليبلغ 16.73 دولارا.

وخسر سهم ياهو التي رفضت عرضا لشرائها من قبل مايكروسوفت 23.18% الأسبوع الماضي مسجلا 12.29 دولارا.

وخسرت شركة صناعة برامج الحاسوب أدوبي 27.12% من سعر سهمها خلال الأسبوع ليغلق على 19.50 دولارا.

المصدر : الفرنسية

التعليقات