إفلاس ياماتو نتيجة استثمار سندات تتعلق بالرهن العقاري (الفرنسية)

أعلنت شركة ياماتو لايف للتأمين على الحياة في طوكيو إفلاسها لتصبح أول شركة يابانية تعلن الإفلاس جراء خسائرها المرتبطة بالأزمة المالية العالمية.

وطلبت الشركة التي تأسست منذ 98 عاما وهي شركة تأمين متوسطة الحجم حمايتها من الدائنين عقب وصول خسائرها إلى 269.5 مليار ين (2.68 مليار دولار) منيت بها نتيجة الاستثمار في سندات لها علاقة بالرهن العقاري وغيرها واجهت انهيارا سعريا في ظل الأزمة المالية العالمية.

وياماتو هي أول شركة يابانية تعلن إفلاسها منذ عام 2001 ولها 170 ألف عميل لهم عقود مع الشركة حتى 31 مارس/آذار المقبل وقيمة أصول الشركة تبلغ 283.1 مليار ين (2.8 مليار دولار) ويعمل فيها 1011 موظفا.

"
خبراء لم يستبعدوا إفلاس شركات يابانية أخرى إلا أن وزير الاقتصاد كاورو يوسانو عبر عن رفضه لمخاوف من أن يؤثر انهيار ياماتو سلبيا على الاقتصاد الياباني
"
ولم يستبعد خبراء إفلاس شركات يابانية أخرى إلا أن وزير الاقتصاد كاورو يوسانو عبر عن رفضه لمخاوف من أن يؤثر انهيار ياماتو سلبيا على الاقتصاد الياباني.

وأفاد يوسانو أن ياماتو شركة صغيرة واجهت الإفلاس جراء اعتمادها على نموذج اقتصادي غير معتاد.

واعتذر تاكيو ناكازونو رئيس ياماتو للمساهمين والعملاء جراء إعلان إفلاس الشركة.

وكانت بورصة الأسهم اليابانية قد هبطت اليوم بمستويات كبيرة، حيث أغلق مؤشر نيكي القياسي لأسهم الشركات اليابانية الكبرى منخفضا بنسبة 9.6% مسجلا أكبر خسارة في يوم واحد منذ انهيار أسواق الأسهم في عام 1987 وسط تزايد المخاوف من كساد عالمي نتيجة الأزمة المالية الحالية.

وزاد التشاؤم في سوق الأسهم بعد تقدم ياماتو وهي من الشركات غير المدرجة بالبورصة بطلب إعلان إفلاس.

المصدر : وكالات