تنامي دعوات البحث عن بدائل للطاقة الناضبة (رويترز-أرشيف)
دعا المعهد الألماني للأبحاث الاقتصادية الحكومة لاستثمار مزيد من الأموال بأبحاث تقنيات الطاقة، في ظل ارتفاع أسعار النفط إلى مستويات قياسية الأيام الماضية وتراجع الاحتياطي العالمي.
 
وقالت رئيسة قسم الطاقة والمواصلات والبيئة بالمعهد كلاوديا كيمفيرت إن الحكومة الاتحادية تنفق حاليا 417 مليون يورو على أبحاث الطاقة، ودعت لمضاعفة الرقم.
 
وفي حديث مع  الصحيفة الأسبوعية كورير إم زونتاج التي تصدر غدا الأحد في مدينة بريمن دعت كيمفيرت إلى الاستغناء عن النفط والبحث عن بدائل.
 
وذهبت كيمفيرت إلى أن المعروض العالمي من النفط لن يكفي لتغطية حاجة العالم منه إلا 12 عاما، واستغربت تقليص ميزانية الأبحاث خلال عشر السنوات الماضية.
 
وتستبعد كيمفيرت استمرار ارتفاع سعر برميل النفط خلال 2008 بعدما حقق رقما قياسيا بوصوله مائة دولار، وتعتقد بعودة سعر البرميل لمستوى ثمانين دولارا للبرميل لأن 20% من سعره على الأقل يعود لمضاربات بحتة.

المصدر : الألمانية