السياحة في اليابان ترتفع لمستوى قياسي بسبب ضعف الين
آخر تحديث: 2008/1/29 الساعة 14:49 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/29 الساعة 14:49 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/22 هـ

السياحة في اليابان ترتفع لمستوى قياسي بسبب ضعف الين


أدى ضعف الين إلى زيادة عدد السياح الأجانب الذين زاروا اليابان
في العام الماضي إلى رقم قياسي، رغم أن البلاد لا تزال تحتل مرتبة متأخرة بين الوجهات السياحية المفضلة لتمضية العطلات.
 
وذكرت منظمة السياحة الوطنية اليابانية التابعة للحكومة في بيان هذا
العام أن عدد الزائرين الذين جاءوا لليابان زاد بنسبة 14% في عام 2007، لمستوى قياسي عند 8.4 ملايين بفضل ضعف الين.
 
ويقل هذا الرقم عن عدد الزائرين في دول آسيوية أصغر مثل سنغافورة التي اجتذبت 10.3 ملايين زائر في العام الماضي بفضل شعبيتها، إذ يتوقف فيها السائحون في طريقهم لوجهات أخرى.
 
في السياق ذاته أقرت الحكومة اليابانية اليوم خطة لتأسيس وكالة سياحة بهدف اجتذاب عشرة ملايين سائح أجنبي سنويا بحلول عام 2010.
 
ويعني ارتفاع اليورو واليوان الصيني مع ثبات الأسعار في اليابان أو
تراجعها لسنوات أن زيارة هذا البلد لم تصبح مكلفة كما كانت من قبل.
 
ويمثل الزائرون من آسيا حوالي 70% من إجمالي عدد من زاروا اليابان في العام الماضي. وذكرت المنظمة أن أعداد السائحين من كوريا الجنوبية والصين سجلت مستويات قياسية عند 2.6 مليون و943 ألف زائر على الترتيب.
 
وكانت الحكومة اليابانية ذكرت أن إنفاق الزائرين الأجانب زاد أكثر من 20% إلى 1.4 تريليون ين (13 مليار دولار) في العام.
المصدر : رويترز

التعليقات