الدول الأكثر والأقل فسادا تجتمع في أندونيسيا
آخر تحديث: 2008/1/28 الساعة 17:24 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/28 الساعة 17:24 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/21 هـ

الدول الأكثر والأقل فسادا تجتمع في أندونيسيا

انطلاق أعمال مؤتمر مكافحة الفساد برعاية الأمم المتحدة (الفرنسية)
 
بدأ اليوم في منتجع بالي في إندونيسيا مؤتمر للأمم المتحدة بشأن مكافحة الفساد تشارك فيه أكثر من مائة دولة، وستكون كيفية استعادة مليارات الدولارات التي سرقها زعماء فاسدون الموضوع الرئيسي في المؤتمر.
 
ودخلت معاهدة الأمم المتحدة لمكافحة الفساد التي صدقت عليها 107 دول حيز التنفيذ قبل ثلاث سنوات، وهي تدعو الدول الأعضاء إلى تصنيف الفساد على أنه جناية، وتلزمها التعاون بمجال مكافحة الفساد وإعادة الأموال المسروقة.
 
وأطلق البنك الدولي والأمم المتحدة في سبتمبر/أيلول الماضي مبادرة استعادة الأموال المسروقة الهادفة لمساعدة الدول الأفقر على استعادة أموال هربت إلى دول أغنى.
 
وحث أنطونيو ماريا كوستا المدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات والجريمة الذي يشرف على المؤتمر، جميع الدول الأعضاء إظهار وفائها بمحاربة الفساد.

"
استعادة مليارات الدولارات التي سرقها زعماء فاسدون تتصدر أعمال المؤتمر 
"
فساد عالي المستوى
وأعدت منظمة الشفافية الدولية قائمة بأسماء زعماء سابقين اتهموا بسرقة شعوبهم، منهم رئيس الفلبين الأسبق فرناندو ماركوس الذي جمع ما يصل إلى عشرة مليارات دولار، ورئيس زائير الأسبق موبوتو سيسي سيكو، والرئيس النيجيري الأسبق ساني أباتشا، وجمع كل منهما حوالي خمسة مليارات دولار.
 
وتتراوح الرشى التي يحصل عليها موظفو الحكومة في الدول الأقل تقدما ما بين 20-40 مليار دولار سنويا، أو ما بين 20-40% من المساعدات الرسمية للتنمية.
 
ويقول تقرير للبنك الدولي والأمم المتحدة إن إجمالي التدفقات العالمية نتيجة الأنشطة الإجرامية والفساد والتهرب الضريبي يقدر بين 1-1.6 تريليون دولار سنويا.
   
"
 إجمالي التدفقات العالمية نتيجة الأنشطة الإجرامية والفساد والتهرب الضريبي يقدر بين 1-1.6 تريليون دولار سنويا
"



سباق الفساد  
واستنادا إلى مؤشر عام 2007 الذي أعدته منظمة الشفافية الدولية المعنية بمراقبة الفساد في العالم، والذي يقيس مستوى الفساد في القطاع العام بناء على تقديرات الخبراء ومحللي قطاع الأعمال واستطلاعات الرأي في نحو 180 دولة، تم إعداد هذه القائمة بأكثر وأقل الدول فسادا.
 
الدول الأكثر فسادا: الصومال وميانمار-العراق-هايتي-أوزبكستان-تونغا-السودان- تشاد-أفغانستان-لاوس.

الدول الأقل فسادا: الدانمارك-فنلندا-نيوزيلندا-سنغافورة-السويد-أيسلندا-هولندا-سويسرا-كندا-النرويج.
 
إندونيسيا والفساد
تسلط أضواء مكافحة الفساد على الدولة المضيفة الواقعة جنوب شرق آسيا لإخفاقها في محاسبة الرئيس الإندونيسي الأسبق سوهارتو المتوفي الأحد عن 86 عاما بعد فترة مرض طويلة.
 
وفي السنوات العشر التي أعقبت تنحيه عن السلطة تفادى سوهارتو جميع المحاولات الرامية إلى مصادرة ثروة عائلته التي تقدرها منظمة الشفافية الدولية بين 15-35 مليار دولار.
   
وقبل وفاته دار في إندونيسيا جدل شديد عن ما إذا كان يجب العفو عنه أو إحالته للقضاء بتهم الفساد وانتهاك حقوق الإنسان.  
   
ويتوقع خضوع سجل الرئيس الإندونيسي سوسيلو بامبانغ يودويونو للتمحيص، لا سيما بسبب تعامله مع رجل إندونيسيا القوي السابق سوهارتو.
   
ويودويونو هو أول رئيس لإندونيسيا بنظام الانتخاب المباشر، وتولى السلطة سنة 2004 متعهدا بمعالجة الفساد المستشري في بلد احتل في قائمة الفساد المركز 143 من بين 179 دولة سنة 2007 وفقا لمنظمة الشفافية الدولية.
المصدر : رويترز