يعتزم بنك كريدي أجريكول مصر زيادة شبكة فروعه في
مصر إلى الضعفين بحلول عام 2010، والتوسع في الإقراض بنحو الثلث سنويا مع نمو الاقتصاد المصري.

وقال المدير المالي بول مكينيرني إن كريدي أجريكول وهو ثالث أكبر بنك في مصر من حيث القيمة السوقية، يسعى للاستفادة من نمو متوقع بنسبة 25% في عدد المصريين الذين يمكنهم امتلاك حسابات بنكية.

وأضاف أنه سيجري فتح فروع جديدة في مواقع إستراتيجية سواء في المناطق التي نغطيها بالفعل الآن، أو المناطق والمدن الأخرى التي تشهد خدمات مصرفية محدودة.

وتأسس البنك الذي تهيمن عليه مجموعة كريدي أجريكول الفرنسية في سبتمبر/أيلول 2006 بعد اندماج بنك كاليون مصر والبنك المصري الأميركي.

وتشير تقديرات لبنك باركليز إلى أن نحو 70% من القوى العاملة في مصر لا يملكون حسابات مصرفية، لكن الاقتصاد المصري حقق نموا بنسبة 7.1% في السنة المالية 2006-2007 وهو أسرع معدل له منذ نحو عقدين، مما يساهم في نمو الطبقة الوسطى.

المصدر : رويترز