ذكرت وزارة الزراعة الأميركية أن مصر تعتزم حظر صادرات الأرز إلى أجل غير مسمى بداية من 19 يناير/ كانون الثاني الحالي نظرا لارتفاع الأسعار بنحو 30% في الآونة الأخيرة.
 
وأوضح تقرير للوزارة أن الحكومة المصرية تأمل أن يؤدي الحظر إلى خفض سعر الأرز محليا، مشيرا إلى أن الزيادة الحادة في الأسعار أوجدت مزاعم بأن التجار يلجؤون إلى المضاربة ويخزنون الأرز انتظارا لزيادات جديدة في السعر.
 
ومصر من كبار مصدري الأرز المتوسط والقصير الحبة حيث يبلغ حجم صادراتها السنوية نحو مليون طن معظمها إلى دول في منطقة الشرق الأوسط.
 
وكان سعر طن الأرز قد ارتفع عالميا إلى 325 دولارا للطن من 220 دولارا في العام 2007.
 
يشار إلى أن الصين فرضت رسوما إضافية على صادرات الأرز بنحو 5% بداية هذا العام.
 
يذكر أن العام 2007 شهد ارتفاع أسعار مجموعة متنوعة من الحبوب بسبب الجفاف والأعاصير وزيادة الطلب ومشروعات لإنتاج الوقود الحيوي من المصادر الزراعية التي تقودها الولايات المتحدة حاليا، إضافة إلى المضاربات.

المصدر : رويترز