العجز التجاري الأميركي يتجاوز 63 مليار دولار في نوفمبر
آخر تحديث: 2008/1/11 الساعة 19:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/11 الساعة 19:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/4 هـ

العجز التجاري الأميركي يتجاوز 63 مليار دولار في نوفمبر


قالت وزارة التجارة الأميركية إن العجز التجاري للولايات المتحدة في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي سجل مستوى تجاوز التوقعات بالغا 63.1 مليار دولار، رافقه زيادة الواردات لمستوى قياسي وارتفاع أسعار النفط.

وأفاد تقرير صادر عن الوزارة بأن هذا العجز التجاري جاء رغم ارتفاع الصادرات إلى مستوى قياسي للشهر التاسع على التوالي.

وارتفع العجز التجاري بنسبة 9.3% مسجلا أعلى مستوياته منذ سبتمبر/ أيلول 2006 مقابل 57.8 مليار دولار في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وكان متوسط توقعات المحللين للعجز وفقا لاستطلاع وكالة رويترز 59.1 مليار دولار.

وصعد متوسط أسعار استيراد النفط نحو 10% إلى 79.65 دولارا للبرميل في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي بالغا مستوى قياسيا، ما رفع قيمة الواردات الأميركية من النفط إلى 34.4 مليار دولار مسجلا مستوى قياسيا أيضا. وقد زادت أسعار النفط نحو 53% عن مستواها في نوفمبر/ تشرين الثاني 2006.

"
ارتفاع أسعار النفط أدى إلى زيادة قيمة واردات السلع والخدمات بنسبة 3% إلى مستوى قياسي بلغ 205.4 مليارات دولار
"
وأدى ارتفاع أسعار النفط إلى زيادة قيمة واردات السلع والخدمات بنسبة 3% إلى مستوى قياسي بلغ 205.4 مليارات دولار.

وسجلت الصادرات الأميركية رقما قياسيا مرتفعا بزيادة 0.4% مسجلة 142.3 مليار دولار.

وانخفض العجز التجاري الأميركي مع كندا أكبر شريك تجاري للبلاد في نوفمبر/ تشرين الثاني الفائت بنسبة 12.1% إلى 4.7 مليارات دولار وارتفع مع المكسيك 1.4% إلى 7.6 مليارات دولار، في حين تراجع العجز مع الاتحاد الأوروبي 12.6% إلى 10.4 مليارات دولار.

يشار إلى تزايد الطلب على التصدير خلال العامين الماضيين نظرا للدعم الذي حصل عليه أصحاب الصناعات والمزارعون الأميركيون لضعف الدولار مقابل العديد من العملات الأخرى ما جعل السلع الأميركية أقل ثمنا في الأسواق الخارجية.

المصدر : وكالات

التعليقات