ميركل وساركوزي يبحثان صناديق التحوط وهيئات التصنيف
آخر تحديث: 2007/9/10 الساعة 01:11 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/9/10 الساعة 01:11 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/28 هـ

ميركل وساركوزي يبحثان صناديق التحوط وهيئات التصنيف

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي (الفرنسية-أرشيف)

تجتمع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بالرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الاثنين بالقرب من برلين في لقاء قد تحتل صناديق التحوط وهيئات التصنيف المالي والائتماني مكانا متميزا في جدول أعماله.
 
وكانت ميركل شددت أكثر من مرة خلال رئاسة بلادها لمجموعة الثمانية هذا العام على أملها في تحقيق المزيد من الشفافية فيما يتعلق بأنشطة صناديق
التحوط وكذلك الهيئات الأخرى ذات التأثير القوي في عالم المال.
 
وتدعم الحكومة الألمانية تحركات الاتحاد الأوروبي لمراقبة دور هيئات التصنيف التي اتهمها الاتحاد بالفشل في رصد الأزمة المالية الناتجة عن قروض الرهن العقاري الأميركية الحالية عندما كانت تلوح في الأفق.
 
من ناحية أخرى دعت ميركل إلى لقاء بين شركة ديملر كرايسلر والمالكين الآخرين للمجموعة الأوروبية للدفاع والطيران (إيدس) يوم 18 سبتمبر/أيلول الحالي. وقال متحدث باسم الحكومة الأحد إن الاجتماع يهدف إلى إعادة هيكلة إيدس.
 
وكانت مجلة "فوكاس" أشارت مؤخرا إلى أن المباحثات في اللقاء سوف تتركز حول بيع مصانع شركة الطيران الأوروبية إيرباص في أربع مدن ألمانية. وأوضحت أن الحكومة تسعى وراء تحقيق ما يسمى الحل القومي مما يعني أنه سيتم بيع المصانع الأربعة لشركات ألمانية تعمل في صناعة الفضاء.
 
وأضافت فوكاس أن المفاوضات قد تؤدي إلى حل بديل وهو عدم بيع إيرباص لكل أسهمها في المصانع بل لـ80% من كل مصنع مما يعني أن الشركة ستحتفظ ببعض الإشراف عليها.
المصدر : وكالات