روسيا تبيع الأسلحة لإندونيسيا وتشتري يورانيوم أستراليا
آخر تحديث: 2007/9/8 الساعة 01:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/25 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الحكم بإعدام 28 متهما في قضية اغتيال النائب العام المصري السابق هشام بركات
آخر تحديث: 2007/9/8 الساعة 01:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/25 هـ

روسيا تبيع الأسلحة لإندونيسيا وتشتري يورانيوم أستراليا

الرئيس الروسي يفتح أسواقاً جديدة للسلاح الروسي (الفرنسية)
 
في صفقة بمليار دولار باعت روسيا دبابات ومروحيات وغواصات إلى إندونيسيا وذلك أثناء زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى إندونيسيا التي سبقت مشاركته في قمة دول منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادي (أبيك) المقامة حالياً في أستراليا.
 
وقال بوتين إنه اتفق مع الرئيس الإندونيسي سوسيلو بامبنغ يوديونو على توسيع التعاون في مجالات الطاقة والتعدين والطيران والاتصالات وغيرها، وأشار لاحتمالات جيدة للتعاون في المجالات العسكرية والفنية.
 
وأبدى بوتين عبر مقال افتتاحي في صحف إندونيسية أمله بنمو حجم التبادل التجاري بين البلدين من ستمئة مليون دولار في الوقت الحالي إلى مليار دولار سنوياً.
 
وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الإندونيسية إن بلاده تعتزم شراء عشر طائرات نقل وخمس مروحيات هجومية وعشرين دبابة برمائية وغواصتين من روسيا التي ستقدم تسهيلات ائتمان حكومية.
 
وكانت إندونيسيا طلبت نهاية الشهر الماضي ست مقاتلات روسية من طراز "سوخوي-30" تتراوح قيمتها بين 330- 350 مليون دولار في معرض جوكوفسكي للصناعات الجوية (جنوب شرق موسكو).
 
وتشكل إندونيسيا التي تحاول تنويع مصادر أسلحتها سوقاً جذابة لشركات إنتاج الأسلحة، إذ تنقصها معدات بسبب الحظر العسكري الذي فرضته واشنطن بعد أحداث تيمور الشرقية بين 1991-1999.
 
وروسيا من أكبر تجار السلاح في العالم إذ تبلغ مبيعاتها السنوية أكثر من خمسة مليارات دولار وتريد دخول أسواق جديدة وإعادة بناء نفوذها في آسيا التي شهدت تزايد النفوذ الأميركي والصيني في السنوات الأخيرة.
 
اتفاقات الطاقة
وفي مجال الطاقة رحب بيان مشترك بتوقيع اتفاق لعمليات التنقيب بين شركة النفط الروسية الحكومية لوك أويل وشركة النفط الإندونيسية الحكومية برتامينا.
 
وقال المتحدث باسم برتامينا إن الشركتين سوف تتعاونان في شرق كاليمانتان بجزيرة بورنيو وفي بابوا.
 
ومن المقرر أن توقع شركة التعدين الإندونيسية الحكومية أنيكا تامبانغ اتفاقا بقيمة 1.5 مليار دولار لمشروع ألمنيوم في كاليمانتان مع شركة روسال الروسية.

جون هوارد (يمين) وفلاديمير بوتين (الفرنسية)

 
يورانيوم أسترالي  
وعلى هامش قمة دول منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادي (أبيك) وقعت روسيا وأستراليا اتفاق "الضمانات النووية" الذي يسمح بتصدير يورانيوم أسترالي إلى روسيا لاستخدامه في برنامجها المدني للطاقة النووية.
 
ووقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الأسترالي جون هوارد الاتفاق قبل انعقاد اجتماع قمة منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادي.
 
وقال هوارد في وقت سابق هذا الأسبوع إن روسيا سيتعين عليها ضمان ألا يعاد بيع اليورانيوم الأسترالي إلى إيران أو سوريا حتى يمكن إتمام الصفقة.
 
وسعى هوارد إلى تهدئة المخاوف من استخدام اليورانيوم المخصص لمفاعل مدني في قطاعات أخرى، وقال رئيس الوزراء الأسترالي -في مؤتمر صحفي مشترك مع بوتين- إن كل كمية من اليورانيوم ستباع إلى روسيا بموجب ضمانات صارمة جداً.
  
ووافقت أستراليا التي تملك احتياطات كبيرة من اليورانيوم الشهر الماضي على اتفاق مماثل مع الهند رغم عدم توقيعها معاهدة عدم الانتشار النووي.
  
وتملك أستراليا نحو 40% من احتياطيات العالم من اليورانيوم وتصدر هذا المعدن إلى 36 دولة.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: