الصين توكد تعاونها لتحسين إجراءات السلامة
آخر تحديث: 2007/9/6 الساعة 17:03 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/9/6 الساعة 17:03 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/24 هـ

الصين توكد تعاونها لتحسين إجراءات السلامة

الرئيس الصيني هو جينتاو (يسار) ورئيس الوزراء الأسترالي جون هوارد (الفرنسية)

أكدت الصين عزمها على التعاون مع المجتمع الدولي لتحسين إجراءات السلامة في منتجاتها.
 
وقال الرئيس الصيني هو جينتاو -في مؤتمر صحفي في سيدني عقده مع رئيس الوزراء الأسترالي جون هوارد- "إن الحكومة الصينية طالما أخذت بصورة جدية مسألة المواصفات الخاصة بالسلامة بالنسبة للبضائع ومنتجات الأغذية الصينية".
 
وأضاف هو -على جانب قمة لزعماء رابطة دول آسيا والمحيط الهادي أبيك- أن بلاده مستعدة للتعاون مع المجتمع الدولي في مجال فحص المواصفات وتعميق التعاون الثنائي والتجارة.
 
كما أكد أن ضرورة تحسين إجراءات السلامة الخاصة بمنتجات الأطعمة هي مسؤولية مشتركة للمجتمع الدولي, مشيرا  في ذات الوقت إلى سلامة 99% من صادرات الأطعمة الصينية.
 
وأوضح هو أنه بين عام  2004 ومنتصف 2007 كانت 99% من صادرات الأطعمة الصينية للولايات المتحدة واليابان والاتحاد الأوروبي مطابقة للمواصفات.

يشار إلى أن عددا من المسؤولين الصينيين سيقومون بزيارة لواشنطن الأسبوع القادم لإجراء مباحثات بشأن الموضوع.
 
احتجاجات عالمية
وجاءت تصريحات هو بعد موجة من الاحتجاجات العالمية في الأشهر الأخيرة على سوء إجراءات السلامة في المنتجات الصينية, طالت الصادرات الصينية.
 
وشملت المنتجات الصينية -التي تمت مصادرتها أو إرجاعها في أنحاء مختلفة من العالم- الأسماك والفواكه والخضراوات ومعجون الأسنان وألعاب الأطفال وإطارات السيارات.
 
ويوم أمس قررت شركة ماتيل الأميركية لصناعة لعب الأطفال سحب 844 ألف لعبة مصنعة في الصين في ثالث عملية من نوعها خلال نحو خمسة أسابيع للاشتباه في تلوثها بمواد ضارة بالأطفال. وذكرت أنه توجد 522 ألف لعبة داخل الولايات المتحدة و322 ألف لعبة خارجها. وقامت الشركة بسحب ملايين اللعب في مرتين سابقتين.
 
وفي الصين ذاتها أعلن عن القيام بحملة واسعة لتفتيش أماكن إنتاج مواد كحولية مغشوشة, وهي صناعة رائجة في الصين. وقالت تقارير صحفية إن مفتشين حكوميين قاموا بتفتيش 144 مصنعا لإنتاج هذه المشروبات واحتجزوا أطنانا منها ومن مواد إنتاجها.
المصدر : وكالات