مئة لتر إضافية من البنزين بأسعار مدعومة لسائقي إيران (الفرنسية-أرشيف)

أصبح بإمكان سائقي السيارات في إيران بدءا من اليوم الحصول على مئة لتر إضافية من البنزين بأسعار مدعومة تصرف لمرة واحدة إلى حصة السيارات الخاصة، إضافة إلى حصة شهرية قدرها مئة لتر.
 
وللحد من الاستهلاك المتصاعد للبنزين الذي تدعمه الدولة والذي يبلغ سعره ألف ريال فقط للتر (حوالي 11 سنتا أميركيا) بدأت إيران توزيع البنزين بالبطاقات في يونيو/حزيران، لكن سائقي سيارات كثيرين يشكون عدم كفاية الحصص.
 
ونقلت صحيفة إيران عن غلام حسين نوزاري -القائم بأعمال وزير النفط- أنه سيخصص لسائقي السيارات وقودا إضافيا "كحصة سفر" تصرف لمرة واحدة، على أن تستخدم قبل نهاية السنة الإيرانية الحالية في العشرين من مارس/آذار 2008.
 
وإيران هي رابع أكبر منتجي النفط في العالم لكنها تفتقر إلى طاقة تكريرية كافية وتضطر لاستيراد كميات كبيرة من البنزين لسد حاجاتها، وهي قضية حساسة مع دراسة الغرب عقوبات أكثر صرامة على طهران بسبب أنشطتها النووية.

المصدر : رويترز