بريطانيا تبحث خيارات حل أزمة بنك نورذرن روك
آخر تحديث: 2007/9/17 الساعة 17:19 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/9/17 الساعة 17:19 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/6 هـ

بريطانيا تبحث خيارات حل أزمة بنك نورذرن روك

تدافع العديد من عملاء بنك نورذرن روك لسحب أموالهم (الفرنسية)
قال وزير المالية البريطاني أليستير دارلنغ إن السلطات ستبحث كل الخيارات في سعيها لحل أزمة بنك نورذرن روك للقروض العقارية، وأضاف أن المودعين يمكنهم سحب أموالهم إذا شاؤوا، مشددا على أن الاقتصاد البريطاني قوي بما يكفي لتحمل العاصفة.
 
وأشار دارلنغ إلى أنه سيبحث الأزمة التي تعاني منها أسواق الائتمان العالمية مع وزير الخزانة الأميركي هنري بولسون في وقت لاحق من اليوم.
 
وأوضح الوزير البريطاني أن أساس المشكلة في الأسواق العالمية وفي أميركا خاصة، مشيرا إلى أن بريطانيا لديها اقتصاد قوي وأسعار فائدة منخفضة وتضخم منخفض، وهو ما لم يحدث في الماضي.
 
من جهته قال وزير الخزانة الأميركي إنه يتوقع أن تستمر اضطرابات الأسواق لفترة من الوقت، لكنه أقر بأن الاضطراب الحالي يحد منه قوة النظام المالي العالمي.
 
وأضاف بولسون في مؤتمر صحفي مشترك مع وزيرة الاقتصاد الفرنسي كريستين لاغارد أن ممارسات الإقراض هي السبب في الاضطرابات التي شهدتها أسواق المال في الآونة الأخيرة.
 
وهوت أسهم نورذرن روك -خامس مؤسسة مصرفية بريطانية في قطاع التسليف المتعلق بالرهون العقارية- بنسبة 34% في المعاملات الصباحية اليوم لتزيد الضغوط على إدارة البنك والسلطات المالية.
 
وكانت أسهم البنك فقدت نحو ثلث قيمتها يوم الجمعة بعد أن أصدر تحذيرا من أنه يتوقع أن تتأثر الأرباح بالمشاكل الائتمانية التي تواجهها الصناعة المصرفية واعترف بأنه اضطر إلى الاقتراض من بنك انجلترا المركزي. وعقب ذلك الإعلان تدافع العديد من عملاء البنك لسحب أموالهم.
المصدر : وكالات