قالت شركة التعدين السعودية معادن إن مشروع الفوسفات الذي تقوم بإنشائه مع الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) سيتكلف 21 مليار ريال (5.6 مليارات دولار) بزيادة 62% عما كان متوقعا في مارس/ آذار الماضي.

 

وقالت الشركة المملوكة للحكومة إن زيادة التكلفة ناتجة عن زيادة الأسعار في أسواق الإنشاءات الدولية.

 

وتمتلك سابك -أكبر شركة للكيماويات في العالم من حيث القيمة السوقية وأكبر منتج للصلب في منطقة الخليج- 30% في المشروع بينما تمتلك معادن الحصة الباقية.

 

وقالت الشركتان في مارس/ آذار الماضي إن المشروع سيتكلف 13 مليار ريال.

 

ويتضمن المشروع عمليات الاستكشاف عن المعدن وبناء مصنع لمعالجة الفوسفات بطاقة ثلاثة ملايين طن سنويا.

 

وتأمل سابك في زيادة إنتاجها -عندما يبدأ المشروع بالإنتاج- بمقدار 900 ألف طن إلى ثمانية ملايين طن سنويا.

 

وقالت آن كيلير من مؤسسة جاكوبس الاستشارية في مؤتمر للطاقة في مارس/آذار إن مشروعات الطاقة في منطقة الخليج تواجه التأخير والإلغاء بسب نقص في المهندسين والعمال.

 

يشار إلى أن قطر للبترول وشركة إكسون موبيل تخلتا في فبراير/ شباط الماضي عن خطط لبناء مشروع لتحويل الغاز إلى سوائل بسبب ارتفاع التكلفة.

المصدر : رويترز