تعتزم شركات خليجية استثمار نحو 1.4 مليار دولار في قطاعات الطاقة والصيرفة الإسلامية والعقارات في ماليزيا.
 
ومن المتوقع أن يقود التحالف شركتان قطريتان ومجموعات مصرفية واستثمارية أخرى من السعودية والكويت والبحرين والإمارات العربية المتحدة.
 
ونقلت صحيفة نيو ستريتس تايمز الماليزية عن بيان للشركة القطرية العامة للتأمين وإعادة التأمين أنها بدأت مفاوضات استحواذ بالفعل، وأن من المتوقع إبرام عدة اتفاقيات يوم الاثنين.
 
وقال رئيس مجلس إدارة القطرية العامة للتأمين الشيخ ناصر علي سعود آل ثاني إن مفاوضات جرت بشأن تملك حصص أسهم في مؤسسات مالية وتملك عقارات وأبراج مكتبية.
 
وأضاف أن التحالف يعتزم أيضا أن يجعل ماليزيا مقره الإقليمي لأنشطته في آسيا والمحيط الهادئ.
 
ويقول محللون إن ماليزيا ترغب في تحويل الاستثمارات الدولية إليها بدلا من الدول المحيطة بها مثل الصين والهند وتايلند وفيتنام التي تشهد نموا اقتصاديا كبيرا, في الوقت الذي انخفضت فيه الاستثمارات الأجنبية العام الماضي إلى 3.9 مليارات دولار من 5.5 مليارات عام 2001.

المصدر : رويترز