بنك دويتشه أكبر مدير إصدار لصكوك إسلامية (الجزيرة-أرشيف)
كشفت دراسة متخصصة عن زيادة مبيعات الصكوك الإسلامية إلى مستوى قياسي سجل 24.5 مليار دولار خلال النصف الأول من العام الحالي بقيادة شركات في ماليزيا ومنطقة الخليج العربي.

وأكدت مؤسسة "آي.أس.آي" التي تتولى جمع وتوفير معلومات عن الأسواق الناشئة -ومقرها نيويورك- زيادة مبيعات الصكوك الإسلامية بنسبة 75% في الشهور الستة الأولى من هذا العام مقارنة مع الفترة نفسها عام 2006.

وقالت المؤسسة إن بنك دويتشه كان أكبر مدير إصدار في عملية تنظيم بيع صكوك بقيمة 952 مليون دولار، في حين كانت مؤسسة سي.آي.أم.بي الإسلامية الماليزية أكبر مقترض حيث باعت صكوكا بقيمة 3.15 مليارات دولار.

وأشارت آي.أس.آي إلى ارتفاع مستوى مبيعات الحكومات من الصكوك حيث زادت أكثر من ستة أمثال لتبلغ 4.4 مليارات دولار في الفترة المعنية، وكانت 70% من هذه المبيعات في ماليزيا.

وفي الخليج العربي باعت شركة موانئ دبي العالمية المملوكة لحكومة دبي -وهي ثالث أكبر شركة لموانئ الحاويات في العالم- صكوكا بقيمة 1.5 مليار دولار، وباع مركز دبي المالي العالمي صكوكا قيمتها 1.25 مليار دولار.

المصدر : رويترز