الجفاف أضر بالقطاع الزراعي الذي يشغل فوق 40% من القوى العاملة (الجزيرة نت)

أكدت بيانات رسمية ارتفاع معدل البطالة في المغرب إلى 9.4% خلال الربع الثاني من العام الحالي مقارنة مع 7.8% بالفترة المقابلة من عام 2006.

وأدى الجفاف للإضرار بالقطاع الزراعي الذي تتركز فيه عمالة كثيفة.

وقالت اللجنة العليا للتخطيط المغربية إن الوظائف الجديدة التي وفرت خلال الربع الثاني من هذا العام كانت في مناطق الحضر وأغلبها في قطاع الإنشاءات والخدمات بينما خسر القطاع الزراعي 93 ألف فرصة عمل.

وأضافت بيانات صادرة عن اللجنة أن الوظائف زادت بنسبة 0.5% في مناطق الحضر في وقت ارتفعت فيه البطالة 1.7% في الريف ليصل مجموع عدد العاطلين عن العمل 1.060 مليون مقابل 859 ألفا في الربع الثاني من العام الماضي.

وقالت الحكومة إن محصول المملكة من الحبوب انخفض إلى مليوني طن هذا الموسم جراء الجفاف الشديد بينما كان المحصول 9.3 ملايين طن في الفترة نفسها قبل عام.

ويستوعب القطاع الزراعي المغربي ما يزيد على 40% من القوى العاملة ويشكل نحو 20% من الناتج المحلي الإجمالي.

وتنبأت الحكومة بانخفاض نمو الاقتصاد إلى 3.5% العام الحالي مقارنة مع 8.1% عام 2006.

وقال تقرير حكومي إن على المغرب توفير 400 ألف فرصة عمل جديدة سنويا خلال عشر سنوات بدل 130 ألف فرصة في المتوسط في السنوات العشر الماضية لكي لا يؤدي انتشار البطالة إلى تهديد استقرار المملكة.

المصدر : رويترز