فرنسا تفاوض ليبيا لشراء اليورانيوم وانتقادات لاتفاق سري
آخر تحديث: 2007/8/6 الساعة 00:15 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/23 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: زلزال بقوة 3،4 في كوريا الشمالية يعتقد أنه ناجم عن تجربة نووية
آخر تحديث: 2007/8/6 الساعة 00:15 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/23 هـ

فرنسا تفاوض ليبيا لشراء اليورانيوم وانتقادات لاتفاق سري

لمضاوي : فرنسا قدمت تعويضاً غير معلن لليبيا مقابل الإفراج عن الممرضات البلغاريات (الجزيرة نت) 

سيد حمدي- باريس

جدد الحزب الاشتراكي اتهامه للرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بتوقيع اتفاق سري مع الزعيم الليبي معمر القذافي دون الرجوع إلى الجمعية الوطنية أو الكشف عن تفاصيله للشارع الفرنسي في حين شرعت فرنسا في التفاوض لشراء 1600 طن من اليورانيوم المخزن لدى ليبيا .

من جانبه قال الأمين الوطني للحزب الاشتراكي المعارض فوزي لمضاوي للجزيرة نت إن فرنسا قدمت تعويضاً غير معلن لليبيا مقابل الإفراج عن الممرضات البلغاريات.

لمضاوي دعا إلى إخضاع الاتفاق الفرنسي الليبي لتحقيق نيابي (الجزيرة-أرشيف) 
ودعا لمضاوي إلى إخضاع الاتفاق الفرنسي الليبي لتحقيق نيابي من أجل تسليط الضوء على كل الجوانب السرية والحصول على الموافقة المطلوبة من نواب الشعب.

وأشار لمضاوي إلى أن الغضب لا يقتصر فقط على الاشتراكيين بل إن نواباً من داخل حزب ساركوزي (الاتحاد من أجل حركة شعبية) أبدوا تبرمهم من هذا الاتفاق بين ساركوزي والقذافي.

وفد أريفا
ورداً على الهجوم الذي شنه أمس وزير الخارجية برنار كوشنر على الحزب الاشتراكي المعارض قال لمضاوي إن على كوشنر توضيح الحقيقية في ملف الإفراج عن الممرضات والاتفاق المبرم مع الجانب الليبي بدلاً من الهجوم علينا.

"
بدء تكشف بعض تفاصيل العقود التي أبرمتها فرنسا مع ليبيا في المجال النووي عقب الإفراج عن الممرضات البلغاريات
"
ويأتي ذلك في وقت بدأت تتكشف فيه بعض تفاصيل العقود في المجال النووي التي أبرمتها فرنسا مع ليبيا في أعقاب الإفراج عن الممرضات البلغاريات والطبيب الفلسطيني.

ورأى مراقبون أن شركة أريفا -أكبر منتج في العالم لمفاعلات الطاقة النووية- في مقدمة المؤسسات الفرنسية المستفيدة من الاتفاق الثنائي الذي لم تتكشف بعد كل بنوده.

وأفادت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان لها في 26 يوليو/تموز الماضي أن التعاون مع ليبيا في مجال توليد الطاقة باستخدام المفاعلات النووية، يبحثه الجانبان منذ عهد الرئيس السابق جاك شيراك ويشمل إلى جانب أريفا كلاً من كهرباء فرنسا ومفوضية الطاقة النووية .

وقد نجحت الأخيرة في توقيع اتفاق مع ليبيا في مارس/آذار الماضي لتحلية مياه البحر باستخدام الطاقة النووية إضافة إلى إنتاج النظائر المشعة للاستخدامات الطبية.

وأشار بيان صادر عن أريفا حصلت الجزيرة نت على صورة منه إلى زيارة وفد من الشركة لليبيا خلال الأيام القليلة الماضية لعرض الأنشطة التي يمكن أن تقوم بها أريفا في مجال الطاقة.

منجم اليورانيوم
وذكرت أريفا أن استغلال منجم لليورانيوم بجنوب ليبيا يقع ضمن اهتمامات الشركة. وقال البيان إن السمات الجيولوجية للمنطقة المعنية هي نفسها الموجودة في النيجر المشهورة بإنتاج اليورانيوم والتي تستغل فيها أريفا العديد من المناجم .

وكشف البيان عن أن عملاق بناء المفاعلات النووية يبحث مع الطرف الليبي إمكانية شراء 1600 طن من اليورانيوم تمتلكها ليبيا كمخزون لبرامجها العسكرية السابقة والتي انتهت بتفكيك قدراتها النووية لصالح الولايات المتحدة.

ولم يذكر البيان أية تفاصيل مالية عن قيمة الشحنة الليبية المخزنة من اليورانيوم. وتخوض الشركة الفرنسية مع نظيرتيها الأميركية جنرال إليكتريك واليابانية توشيبا منافسة شرسة للظفر بالعقود التي يمكن أن توقعها دول متوسطية لبناء مفاعلات نووية لأغراض توليد الطاقة السلمية. وفي مقدمة الدول المعنية الجزائر والمغرب ومصر وتركيا.

"
المشروع المتوسطي الذي طرحه ساركوزي يعتمد تطوير القدرات النووية السلمية للدول الأعضاء
"

وعلمت الجزيرة نت أن المشروع المتوسطي الذي طرحه الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي يعتمد على تطوير القدرات النووية السلمية للدول الأعضاء باستغلال التفوق التقني الذي تتمتع به أريفا على حساب منافستيها الأميركية واليابانية.

ويحقق المشروع المتوسطي في حال تنفيذه ريادة فرنسية ذات مردود اقتصادي هائل لصالح فرنسا من حيث التعاقدات في مجال الطاقة النووية السلمية، أو في مجال واردات النفط والغاز خاصة من الجزائر وليبيا.

ويمثل الرهان السياسي الطاقوي المتوسطي أحد أهم رهانات ساركوزي لتعزيز النفوذ الفرنسي في المنطقة في مواجهة التمدد الأميركي المدعوم بالقوة العسكرية خاصة في منطقة الخليج .

المصدر : الجزيرة