السيطرة على الغلاء الحاد في السلع كان أحد مطالب المعتصمين (الجزيرة نت-أرشيف)
اعتصم عشرات اللبنانيين أمس الخميس أمام مقر الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي في العاصمة بيروت. جاء ذلك في إطار سلسلة من الاعتصامات احتجاجا على السياسات الاقتصادية للحكومة اللبنانية.
 
وطالب المحتجون في الاعتصام الذي دعا إليه الحزب الشيوعي اللبناني بمشاركة الاتحاد العمالي العام، برفع الحد الأدنى للأجور وتفعيل الخدمات الصحية, كما دعوا إلى ضرورة السيطرة على الغلاء الحاد في السلع الاستهلاكية الأساسية.
 
وقد أعرب العديد من المشاركين في الاعتصام عن استيائهم من الأزمة الاقتصادية التي يعاني منها المواطنون, مؤكدين في تصريحات للجزيرة أن الحكومة فشلت في حل هذه المشكلة.
 
يأتي ذلك في الوقت الذي أكد فيه تقرير اقتصادي أن نسبة النمو ودخول الرساميل إلى لبنان تراجعا عما كانا عليه في الفترة نفسها من العام الماضي.
 
وعزا تقرير بنك عودة عن النصف الأول من العام الجاري هذا التراجع إلى الأزمة السياسية المستمرة بين الأكثرية والمعارضة منذ نحو تسعة أشهر، إضافة إلى النفقات المترتبة عن إعادة الإعمار بعد الحرب الإسرائيلية صيف 2006.

المصدر : الجزيرة + وكالات