مليارا دولار قروض لبنوك أميركية من الاحتياطي الاتحادي
آخر تحديث: 2007/8/23 الساعة 14:07 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/8/23 الساعة 14:07 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/10 هـ

مليارا دولار قروض لبنوك أميركية من الاحتياطي الاتحادي

صورة أرشيفية للبنك الاحتياطي الفدرالي في واشنطن (الفرنسية)
 
ارتفعت الأسهم الأميركية بعد اقتراض مجموعة سيتي غروب وبنك أميركا وثلاثة بنوك كبرى أخرى أكثر من ملياري دولار من الاحتياطي الاتحادي أمس الأربعاء، في محاولة لطمأنة الأسواق.
 
وأعلن بنك أميركا أيضا عن استثماره ملياري دولار في أسواق الرهن العقاري لدعم هذا القطاع الذي تعرض لهزة قوية مؤخرا.
 
ورغم أن اقتراض المال مباشرة من مجلس الاحتياطي يعتبر علامة على الضعف، لكن بنك أميركا ودويتشه بنك الألماني وجي بي مورغان تشيس وواتشوفيا بررت لجوءها إلى هذه الخطوة بتقوية النظام المالي الذي عانى خسائر مؤخراً.
 
وبينما قالت المؤسسات الخمس المقترضة إن الفرصة متاحة أمامها للحصول على قروض أرخص من مصادر أخرى، اعتبر محللون أن ذلك قد يدفع بنوكاً أخرى للاقتراض من البنك المركزي.
 
وكانت بنوك مركزية بمختلف أنحاء العالم ضخت سيولة نقدية بالنظام المالي العالمي بعد ازدياد صعوبة الحصول على ائتمانات في أسواق مختلفة، إثر خسائر جسيمة بقطاع الرهون العقارية عالية المخاطر بالولايات المتحدة.
 
ولم تنته مشاكل الرهن العقاري حتى الآن، إذ أعلن أمس الاستغناء عن أكثر من 4000 موظف بقطاع الرهن العقاري. وقالت مؤسسة ليمان براذرز أمس إنها ستغلق وحدة الإقراض العقاري مرتفع المخاطر بيانسي مورغيج كورب وتسرح 1200 عامل.
 
وأثارت صعوبة الحصول على الائتمان تساؤلات عن النمو الاقتصادي مستقبلاً، وهو ما أدى إلى تراجع أسعار الأسهم ورفع أسعار السندات الأسابيع الأخيرة.
 
وحاول مجلس الاحتياطي الاتحادي الجمعة تهدئة المخاوف بخفض سعر الخصم الذي يقدم به قروضا مباشرة للبنوك، كما أبدى استعداده لاتخاذ خطوات أكثر جرأة لحماية الاقتصاد الأميركي.
المصدر : وكالات