اليمن يحذّر من خطر الجراد على الاقتصادات المجاورة
آخر تحديث: 2007/8/21 الساعة 02:39 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/8/21 الساعة 02:39 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/8 هـ

اليمن يحذّر من خطر الجراد على الاقتصادات المجاورة

حذّر وزير الزراعة والري اليمني منصور الحوشبي من تهديد آفة الجراد لاقتصادات البلدان المجاورة داعيا إلى دعم جهود اليمن في عمليات المكافحة لضمان عدم الانتشار عبر الحدود.

وأكد الحوشبي أثناء لقائه الاثنين في صنعاء بمندوبي وممثلي الهيئات والمنظمات الدولية المانحة، أهمية دعم اليمن للتصدي لانتشار الجراد الذي يتسبب في أضرار اقتصادية كبيرة ما لم تتم السيطرة عليه.

وقال إن بيانات مركز مكافحة الجراد أظهرت احتمال انتقال الجراد شرقا إلى سلطنة عمان وباكستان وإيران وشمالا إلى السعودية وغربا باتجاه القرن الأفريقي.

وعرض الحوشبي جهود اليمن في مكافحة الجراد ومواجهة خطره مشيرا إلى أن حجم المشكلة كبير جدا ويتطلب تكاتف الجهود في عملية المكافحة والسيطرة على خطر الجراد بعد انتشاره في مناطق بعض محافظات اليمن الشرقية والساحلية وصولا إلى محافظات منها البيضاء وتهامة ولحج وأبين وخاصة في ظل ظروف بيئية ملائمة.

وأشار إلى محدودية قدرة بلاده على توفير آليات مكافحة الجراد باستخدام الطائرات وسيارات الرش والمبيدات وآلات الرش إلى جانب النفقات التشغيلية ومستلزمات المكافحة الأخرى في المرحلة القادمة.

وأعلن المركز الوطني لمراقبة ومكافحة الجراد الصحراوي في اليمن الأحد حالة استنفار بين أفراد طاقمه عقب توفر معلومات عن تكون سرب ضخم من الجراد الصحراوي بمساحة ما بين 30 إلى 40 كيلومتراً في منطقة تقع بين مطار سيئون ومدينة شبام.

واعتبر مدير المركز عبده فارع الرميح أن كثافة ذلك السرب كارثة خطيرة على الزراعة حيث انتقل إلى المناطق الزراعية، موضحا أن منطقة ثمود هي المصدر الرئيسي لتشكيل الأسراب وانتشارها إلى المحافظات والمناطق الأخرى في البلاد.

يشار إلى أن وزارة الزراعة اليمنية تقدر خسائر المزارعين جراء انتشار الجراد من منتصف الشهر الجاري بنحو 50 مليار ريال (250 مليون دولار).

المصدر : وكالات