حصل بنك قطر الوطني على موافقة مبدئية
لتأسيس بنك قطري سوري مشترك تبلغ حصته فيه 49%.

 

وقال بنك قطر إن ملكية بقية أسهم البنك الجديد ستعود إلى مستثمرين سوريين، بينهم مصرف التوفير وبنك التسليف

الشعبي والمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، على أن يتم عرض جزء من الأسهم للاكتتاب العام في سوريا.

 

ولا تزال الموافقة المبدئية تحتاج إلى موافقات نهائية من قبل السلطات المصرفية والرسمية في كلا البلدين.

 

يشار إلى أن خطوة تأسيس بنك مشترك تأتي في إطار إستراتيجية توسعية لبنك قطر الوطني الذي أشار إلى أن السوق السورية تشهد معدلات نمو مرتفعة.

 

وأعلن البنك الشهر الماضي أنه استحوذ على حصة نسبتها 20.6% من أسهم بنك الإسكان للتجارة والتمويل -ومقره في الأردن- مقابل أكثر من 442 مليون دولار.

 

يذكر أن بنك قطر الوطني مملوك للحكومة القطرية بنسبة 50% ولديه 42 فرعا في قطر وفروع أخرى في الدول العربية الخليجية.

 

وتتمتع البنوك في منطقة الخليج بوفرة مالية جراء ارتفاع أسعار النفط وتواجه منافسة حادة محليا، لذلك فهي تتجه إلى الخارج لتنويع مصادر دخلها.

المصدر : وكالات