أعلنت شركة ويرلبول -أكبر شركة للأجهزة المنزلية في العالم- ارتفاع إجمالي مبيعاتها في الربع الثاني من العام الجاري بمقدار 2.5% ليصل إلى 4.9 مليارات دولار.
 
وزادت أرباح الشركة في هذه الفترة بنسبة 77% مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.
 
وارتفعت المبيعات في أوروبا 10% وفي أميركا اللاتينية 29%، وفي آسيا 23%، أما في أميركا الشمالية فانخفضت المبيعات 6% لضعف الطلب، ليبلغ حجم المبيعات 3 مليارات دولار.
 
وأكدت الشركة توقعاتها السابقة للأرباح السنوية، إذ بلغ صافي الأرباح خلال الأشهر الثلاثة الماضية 161 مليون دولار.
 
وقالت ويرلبول إنها تتوقع تحسن أدائها في أميركا الشمالية أكبر أسواقها خلال النصف الثاني من العام مع ارتفاع الطلب في الولايات المتحدة.
 
كما تتوقع أن تحقق وفرة في التكاليف يتجاوز 400 مليون دولار بفضل صفقة شراء شركة مايتاج هذا العام، رغم أنها توقعت من قبل أن يتحقق هذا المبلغ في موعد لاحق.
 
وأضافت ويرلبول -التي غطى تحسن نتائجها الدولية على ضعف السوق الأميركية- أن زيادة تكاليف المواد الخام ستكون أعلى من المتوقع هذا العام.

المصدر : رويترز