بلغت نسبة البطالة في قطاع غزة 36% ووصلت نسبة الفقر إلى 90% من مجمل سكان القطاع (الفرنسية)
أطلقت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) نداء للمتبرعين العرب بتوفير مساعدات عاجلة لقطاع غزة.
 
وقالت المفوضة العامة للوكالة كارين أبو زيد عقب اجتماع مع الأمين العام لجامعة الدول العربية عمر موسى بالقاهرة إن الوكالة حددت مشاريع للتنفيذ بقيمة 30 مليون دولار تحتاج إلى تمويل طارئ.
 
وأضافت "أنتهز الفرصة هنا لتوجيه نداء خاص للمتبرعين العرب بتوفير الدعم المطلوب".
 
وأوضحت أن التدهور الاقتصادي وتداعياته تتجلى في انتشار البطالة بين سكان القطاع التي بلغت نسبتها 36% وازدياد نسبة الفقر التي وصلت إلى 90% من مجمل سكان غزة.
 
 وقالت إن الأونروا ستوفر فرص عمل للعائلات اللاجئة الأكثر فقرا وحاجة في القطاع بهدف خلق ما يقارب 640 ألف يوم عمل للاجئين العاطلين عن العمل، وستوفر هذه المشاريع فرص عمل في منشآت الأونروا المختلفة وكذلك الأمر عبر المؤسسات المجتمعية ومن خلال القطاع الخاص.
 
وأعلنت الوكالة في وقت سابق من الشهر الجاري عن تجميد عمليات البناء ومشاريع إعادة الإعمار في قطاع غزة بسبب نفاد مواد البناء الأساسية من الأسواق.
 
وأفاد بيان للوكالة نقلا عن مدير العمليات في قطاع غزة جون جنج بأن مشاريع البناء التي تصل كلفتها الإجمالية ما يقارب 93 مليون دولار أميركي جمد العمل بها لنفاد الإسمنت ومواد البناء الأخرى المطلوبة.
 
وأكد المسؤول الدولي أن من الضروري فتح كل المعابر وحملها على العمل بطاقتها القصوى ليس فقط لإدخال المواد الغذائية والدواء ولكن لإدخال كل المواد التموينية والمواد والسلع الأخرى، وإلا فإن قطاع غزة سيواجه إمكانية تفاقم أزمة إنسانية وأزمة تضرب قطاع الصحة العام.

المصدر : وكالات