أعلنت مصادر رسمية الأحد أن الجراد اجتاح 70 ألف هكتار من الأراضي الصحراوية في اليمن ويهدد المناطق الزراعية.
 
وأوضح رئيس مركز مراقبة ومكافحة الجراد عبده فارح في تصريح صحفي أن الجراد هاجم ثلاث محافظات ويغطي حاليا 70 ألف هكتار من الأراضي، محذرا من أنه إذا انتقل إلى الأراضي الزراعية فستكون الخسائر كبيرة.
 
وأشار إلى أنه يتجمع حاليا في محافظتي حضرموت وشبوة وأجزاء من محافظة مهرة شرق البلاد.
 
ودعا المسؤول اليمني منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) لتقديم مساعدات لبلاده لرش المناطق المنكوبة بالمبيدات، مؤكدا أن صنعاء لا تتوفر على إمكانيات لمواجهة جحافل الجراد.
 
وحذرت الفاو من أن المحاصيل الزراعية في وادي حضرموت ومرتفعات صنعاء فضلا عن مناطق أخرى باتت مهددة بخطر كبير.
 
وقال المتحدث باسم الفاو إيروين نورتوف إن الحكومة اليمنية ستبدأ بدعم المنظمة وجهات دولية حملة لمكافحة الجراد من الجو في النصف الثاني من يوليو/ تموز باستخدام طائرتين مروحيتين.
 
ووصفت المنظمة غزو الجراد هذا بأنه الأسوأ من نوعه الذي تتعرض له اليمن منذ العام 1993، مشيرة إلى أن الأمطار الغزيرة في مارس/ آذار ويونيو/ حزيران ساعدت على تكاثره.

المصدر : رويترز