السياحة في مدينة تدمر السورية (الفرنسية)
قالت المنظمة العالمية للسياحة إنها تتوقع استقرار نمو السياحة هذا العام معتبرة أن هذا الاستقرار يعد انطلاقة للعودة التدريجية للنمو على المدى البعيد.
 
وقال الأمين العام للمنظمة العالمية للسياحة فرانسيسكو فرانجيالي إن نسبة نمو قطاع السياحة في العالم ستصل إلى 4% في 2007, واعتبر أن السياحة العالمية دخلت مرحلة جديدة من النمو وصفها بأنها أكثر اعتدالا, موضحا أن الشركات والمستهلكين والحكومات والمؤسسات الدولية باتت تعرف بشكل أفضل كيف تستشرف الصدمات وتتصدى للأزمات.
 
وأشار إلى أن السياحة دخلت العام الماضي مرحلة تاريخية جديدة للنمو وأن عدد السياح في العالم بلغ 842 مليونا بزيادة 20% بالمقارنة مع السنوات الثلاث الماضية.
 
وقد شمل النمو كافة مناطق العالم. فقد تجاوزت نسبة النمو في أفريقيا 8% وآسيا والمحيط الهادي 7.6% وفي أميركا الجنوبية 7% وفي أميركا الوسطى أكثر من 6%.
 
أما في الشرق الأوسط, فقد أشار فرانجيالي إلى أن نسبة النمو استقرت في مستوى 3.9% بالرغم من التوترات التي تعرفها المنطقة.
 
جاءت تصريحات فرانجيالي خلال افتتاح الدورة الثمانين للمجلس التنفيذي للمنظمة التي تبحث على مدى ثلاثة أيام وبمشاركة 31 دولة، جملة من المواضيع المرتبطة بالتنمية السياحية والتضامن والتعاون والأمن، إلى جانب المسائل الإدارية والتنظيمية والمالية للسياحة.

المصدر : يو بي آي