تشتهر أوكرانيا بصناعة الجرارات الزراعية (الجزيرة نت)
محمد صفوان جولاق- أوكرانيا

تسعى أوكرانيا بشكل حثيث منذ أعوام إلى تطبيق معايير منظمة التجارة العالمية لنيل عضويتها على غرار عدد من دول الجوار الغربية، وتهدف إلى الحصول على ذلك قبيل نهاية العام 2007.
 
ويرى مراقبون أن انضمام أوكرانيا إلى منظمة التجارة العالمية يعتبر صفقة رابحة, ليس فقط لأوكرانيا التي ستكون أكثر انفتاحا وحرية في تعاملاتها مع الغرب, بل أيضا للغرب لأن أوكرانيا تعتبر من أغنى دول الاتحاد السوفياتي السابق وأكثرها إنتاجية, إذ تمتلك مناجم للحديد والفحم الحجري والزئبق, ومعامل الدبابات والجرارات والطائرات والسيارات وغيرها, إضافة إلى قدرات غذائية عالية توفرها المساحات الزراعية الشاسعة التي تعتبر من أكثر الأراضي خصوبة في العالم.
 
البروفيسور ميخالينكو فيتالي أستاذ العلوم الاقتصادية في الجامعة الوطنية قال للجزيرة نت إن أوكرانيا واحدة من بين دول الاتحاد السوفياتي السابق التي لا تزال بعيدة عن حركة التجارة العالمية, وهي بقدراتها الإنتاجية وثرواتها الباطنية قادرة على المشاركة بفعالية في هذه الحركة, وأعرب عن اعتقاده بأن هذه الخطوة فعالة لتعزيز الشراكة بين أوكرانيا والدول الغربية.
 
وكان الرئيس الأوكراني فيكتور يوتشينكو قال في خطاب له أمام حشد من العمال في أحد المصانع الحكومية قبل يومين إن أوكرانيا طبقت جميع المعايير اللازمة لدخول المنظمة, وأكد أن الانضمام سيكون قبل نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.
 
وأكد يوتشينكو أن خبراء اقتصاديين أكدوا أن دخول أوكرانيا في منظمة التجارة العالمية من شأنه رفع ناتج البلاد القومي بنسبة تتراوح بين 2% و4%.
 
وكشف الرئيس الأوكراني أيضا النقاب عن اتفاقيات مستقبلية تعد حاليا بين أوكرانيا والاتحاد الأوروبي من شأنها فتح باب التجارة الحرة مع الاتحاد, وتسهيل نقل ومرور وتبادل البضائع الأوكرانية والأوروبية بين الجانبين.
 
يشار إلى أن الولايات المتحدة رحبت بانضمام أوكرانيا للمنظمة على لسان سفيرها في كييف ويليام تايلور.

المصدر : الجزيرة