مع ساركوزي بورصة باريس مستقرة وتعاملاتها رتيبة
آخر تحديث: 2007/5/8 الساعة 00:45 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/21 هـ
اغلاق
خبر عاجل :فقدان 10 بحارة أميركيين وجرح 5 بعد تصادم المدمرة " جون إس مكين" بناقلة نفط شرق سنغافورة
آخر تحديث: 2007/5/8 الساعة 00:45 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/21 هـ

مع ساركوزي بورصة باريس مستقرة وتعاملاتها رتيبة


عزز نجاح نيكولا ساركوزي في الجولة الثانية للانتخابات الرئاسية من حال الهدوء في بورصة باريس. وساهم نجاح مرشح الأغلبية في تنامي الثقة لدى المتعاملين جراء الدعم المباشر الذي قدمته منظمات رجال الأعمال لساركوزي على حساب منافسته الاشتراكية سيغولين رويال.
 
وبينما استقر مؤشر كاك 40 في الجلسة المسائية عند 6070.63 نقطة بزيادة نسبتها 0.02%، أصدرت منظمة رجال الأعمال الفرنسيين (مديف) بياناً حيت فيه فوز ساركوزي، في إشارة طمأنة واضحة لأسواق المال والأسهم. وحيت المنظمة في بيان صادر على لسان رئيستها لورانس باريزو "النصر الواضح" الذي حققه ساركوزي.
 
الحكومة الجديدة
وعبرت مديف التي تضم في عضويتها غويوم الشقيق الأكبر للرئيس الفرنسي المنتخب عن تمنياتها للحكومة الجديدة بتحقيق النجاح لفرنسا "كي تتمكن من أن تصل إلى طريق النمو القوي والنجاح في توفير فرص العمل والتخلص من الديون".
 
وقد انتشرت في بورصة باريس أنباء عن احتمال تكليف الرئيس ساركوزي لجان لوي بورلو الوزير في حكومة دومينيك دوفيلبان بتشكيل الحكومة الجديدة.
 
ورغم المؤشرات الإيجابية فإن المراقبين وصفوا التعاملات يوم الاثنين بالرتيبة مع اقتصار الفارق على 1.5 نقطة وإجمالي التعاملات على 2.6 ملياري يورو.
 
واعتبر المحللون أن هذا المستوى من التعاملات والذي يجيء بعد أقل من يوم على انتخاب رئيس جديد يحمل برنامجاً ليبرالياً ويحظى بثقة رجال الأعمال، "ضعيف جد".
 
وقد عرفت حركة تعاملات بعض الأسهم زيادة ملحوظة بلغت نسبتها مع سهم شركة "بويغ" 3.63% ليصل سعره إلى 62.15 يورو. وأرجع المحللون هذه الزيادة إلى توقعات بتخلي الشركة عن الفرع بويغ تليكوم لصالح تدعيم رأسمال شركة "ألستوم" التي حقق سهمها زيادة نسبتها 2.11% ليصل سعره إلى 116.31 يورو.
 
عملية الخصخصة
وقد زاد من سعر سهم بويغ أيضاً شائعات عن احتمال دخول مجموعة صناع الطاقة النووية (أريفا) في رأسمال بويغ، علماً بأن سعر سهم الأولى ارتفع إلى 767.10 يورو محققاً زيادة نسبتها 2.54%.
 
وانتشرت هذه الشائعات فور نجاح ساركوزي وبرنامجه الاقتصادي الذي يشجع عملية الخصخصة.
 
وفي سياق الزيادات التي شهدتها تعاملات الاثنين تقدم سهم شركة "غاز فرنسا" ليحصد زيادة نسبتها 4.06% ويرتفع إلى 36.63 يورو. وساهمت الشائعات والتوقعات أيضاً في هذا الارتفاع بعدما تطرقت إلى احتمال اندماج غاز فرنسا وشركة "سويز" للطاقة الكهربائية.
 
كما عمّت شائعات أخرى عن احتمال دخول شركة سوناطراك الجزائرية للمحروقات في رأسمال غاز فرنسا.
 
في الوقت ذاته أصدرت منظمة أخرى لرجال الأعمال هي "سي.جي.بي.أم.إي" بياناً عبرت فيه عن أملها في أن يفي الرئيس الجديد بوعده الخاص بإلغاء الضرائب الجزافية السنوية. ويشتكي رجال الأعمال من أن هذه الضرائب تشكل عامل ضغط على مبيعات الشركات سواء حققت أرباحاأو لم تحقق.
المصدر : الجزيرة