نمو الاقتصاد الأميركي بالربع الأول الأضعف في أربع سنوات
آخر تحديث: 2007/5/31 الساعة 17:53 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/5/31 الساعة 17:53 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/15 هـ

نمو الاقتصاد الأميركي بالربع الأول الأضعف في أربع سنوات

 
قالت وزارة التجارة الأميركية إن الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة نما في الربع الأول من العام الجاري بنسبة 0.6% انخفاضا من تقييمها السابق قبل شهر الذي قدره بـ1.3%.
 
وتعتبر نسبة النمو هذه هي الأضعف فيما يربو على أربع سنوات مع تخلص الشركات من المخزونات بأسعار مخفضة واستيراد الأميركيين مزيدا من السلع الأجنبية.
 
ويؤدي خفض المخزونات إلى تراجع معدل النمو الفصلي لكنه يترك متنفسا أمام الشركات لزيادة الإنتاج إذا استمر إنفاق المستهلك قويا.
 
وجاءت نسبة النمو دون تقديرات خبراء الاقتصاد بوول ستريت الذين توقعوا نموا فصليا بنسبة 0.8%.
 
ويقيس الناتج المحلي الإجمالي قيمة كل السلع والخدمات المنتجة داخل الحدود الأميركية.
 
ورغم خفض معدل النمو في الربع الأول بمقدار النصف أظهرت بعض المكونات الرئيسية للناتج المحلي الإجمالي صمودا ربما يفضي إلى إيقاع أفضل للنمو في وقت لاحق هذا العام. فقد زاد إنفاق المستهلكين الذي يغذي ثلثي النشاط الاقتصادي بنسبة 4.4% معدلة بالزيادة بدلا من 3.8% في التقدير السابق.
 
ونمت الواردات بدرجة أكبر خلال الربع الأول قياسا إلى التصورات السابقة مما ساهم أيضا في إبطاء معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي.
 
وقالت الوزارة إن الواردات زادت بنسبة 5.7% بدلا من 2.3%. وانكمشت الصادرات بنسبة 0.6% معدلة في الربع الأول بما يعادل نصف معدل التراجع 1.2% الذي قدرته الوزارة الشهر الماضي.


 
وأفاد تقرير للأمم المتحدة أمس الأربعاء بأن تراجع أداء سوق العقارات في الولايات المتحدة هو أكبر عامل فردي يؤدي إلى تباطؤ نمو الاقتصاد العالمي.
 
وأضاف التقرير أنه نتيجة ركود سوق العقارات الأميركية فمن المتوقع أن يصل معدل نمو الاقتصاد العالمي خلال العام الحالي 3.4% مقابل 4% العام الماضي.
المصدر : وكالات