جهاد أزعور لم يستبعد أن يصل النمو إلى 7% في 2008 بدلا من 4% (الفرنسية-أرشيف)
توقع وزير المالية اللبناني جهاد أزعور أن تصل نسبة النمو في لبنان هذا العام إلى ما بين 3 و5% بدلا من 1% في حال انفراج الوضع السياسي.
 
ولم يستبعد أزعور في تصريحات له السبت أن تصل نسبة النمو إلى ما بين 6 و7% في 2008 بدلا من 4% خاصة بعدما أظهر الشهران الماضيان تحسناً في الحركة الاقتصادية.
 
وتوقع أن يسهم تحقيق هذا النمو العام المقبل في توفير أكثر من عشرة آلاف وظيفة عمل سنوياً واستقطاب نسب استثمار كبيرة.
 
ونوه الوزير بأن أكثر من 20 ألف عائلة تملكت مساكن بفضل القروض السكنية التي تدعمها الدولة، وأن الدولة دفعت أكثر من 139 مليار ليرة (91.96 مليون دولار) لدعم القروض السكنية، و400 مليار ليرة (264.6 مليون دولار) لدعم القروض الصناعية، وأكثر من ملياري دولار لتمويل القطاعين الصناعي والسياحي بدعم من الدولة.
 
وكانت الهيئات الاقتصادية في لبنان بالتعاون مع الاتحاد العمالي العام واتحاد نقابات المهن الحرة قد أطلقت في وقت سابق نداء استغاثة دعت فيه الفرقاء السياسيين المتخاصمين إلى إعلان هدنة سياسية إعلامية لمائة يوم فقط تبدأ في الأول من يونيو/حزيران المقبل، وتنتهي في العاشر من سبتمبر/أيلول وهي الفترة التي تتزامن مع موسم الاصطياف السياحي.

المصدر : يو بي آي