من مداولات المنتدى الاقتصادي العالمي للشرق الأوسط (الجزيرة نت)

اختتم المنتدى الاقتصادي العالمي للشرق الأوسط أعماله الأحد على الشاطئ الشرقي للبحر الميت بعد ثلاثة أيام من المداولات والنقاشات التي تناولت مختلف القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتعليمية في المنطقة.
 
وقبيل ختام أعمال المنتدى عقدت جلسة موسعة لقادة قطاع الأعمال في المنطقة تحدثوا خلالها عن ضرورة الاهتمام بجيل الشباب لتحقيق التقدم المنشود، كما أكدوا على مفهوم الشراكة بين القطاعين العام والخاص من أجل تحقيق التنمية.
 
وفي الجلسة الختامية للمنتدى أكد رئيسه التنفيذي كلاوس شواب على الالتزام بتحسين وضع العالم والاهتمام بالشباب وخلق فرص حوار وفهم أفضل.
 
وينتقل المنتدى الاقتصادي العام المقبل للانعقاد في مصر بشرم الشيخ على شاطئ البحر الأحمر، على أن يعود للأردن عام 2009 حيث قررت رئاسة المنتدى عقده في الأردن كل عامين.
 
وطغى على المنتدى الذي عقد العام الحالي تحت شعار "تفعيل التعددية" بمشاركة 500 شخصية سياسية واقتصادية عالمية، الجانب الاقتصادي فيه على الجانب السياسي حيث جرى خلال أيامه الثلاثة توقيع الأردن على 24 اتفاقية اقتصادية بقيمة 2.5 مليار دولار.
 
ولعل أبرز ما شهده المنتدى إعلان حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم تأسيس صندوق بقيمة 10 مليارات دولار لدعم التعليم في المنطقة.

المصدر : وكالات