واشنطن تعتبر اتفاق غاز القزوين ليس جيدا لأوروبا
آخر تحديث: 2007/5/15 الساعة 18:09 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/5/15 الساعة 18:09 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/28 هـ

واشنطن تعتبر اتفاق غاز القزوين ليس جيدا لأوروبا

بودمان دعا أوروبا إلى تنويع مصادرها للتزود بالطاقة (الفرنسية-أرشيف)
قال وزير الطاقة الأميركي إن اتفاق غاز أبرمته روسيا مع تركمانستان وكزاخستان نهاية الأسبوع الماضي -يتيح لموسكو السيطرة على الغاز في بحر قزوين- ليس جيدا لأوروبا.

ودعا سام بودمان -خلال ندوة صحفية على هامش اجتماع الوكالة الدولية للطاقة في باريس أمس- أوروبا إلى تنويع مصادرها للتزود بالطاقة.

وفي الوقت الذي تستمر أسعار النفط 60 دولارا للبرميل الواحد منذ أسبوعين بعد اقترابها من 70 دولارا مطلع الشهر الماضي في لندن، قال بودمان إن المستوى المرتفع للأسعار سيحمل البلدان المصدرة على الاستثمار في البنى التحتية للإنتاج.

وعبر عن أمله في قيام البلدان المصدرة باستثمارات مربحة جدا مشيرا إلى قيام السعودية باستثمارات أساسية لزيادة القدرة الإنتاجية من 9.5 ملايين برميل يوميا إلى 12 مليونا، الأمر الذي يتطلب استثمارات بعشرات المليارات من الدولارات.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أبرم اتفاقا مع نظيريه الكزاخي والتركماني تضمن زيادة صادرات الغاز إلى روسيا، الأمر الذي يزيد تبعية أوروبا لموسكو على صعيد الطاقة في وقت تسعى إلى خفضها.

"
الأمين العام لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية دعا إلى عدم استخدام الطاقة أداة سياسية أو وسيلة ضغط
"
كما قال الأمين العام لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية أنجل غيرا -على هامش اجتماع الوكالة الدولية للطاقة في باريس- إنه يجب عدم استخدام الطاقة كأداة سياسية أو وسيلة ضغط مضيفا أنه كلما كان ممكنا تحسين البنى التحتية فيعتبر ذلك خبرا جيدا.

وذكر الرئيس الروسي السبت أن الأعمال بخط التصدير ستبدأ في الربع الأول من العام المقبل، وستتيح زيادة القدرة الإجمالية للخط ما لا يقل عن 12 مليار متر مكعب على الأقل سنويا اعتبارا من عام 2012.

وأفاد رئيس إدارة معلومات الطاقة التابعة لوزارة الطاقة الأميركية جي كاروسو بأن منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) بحاجة إلى زيادة إنتاجها من النفط الخام الصيف الحالي لتلبية طلب المصافي الأميركية، وعدم انتظار المنظمة إلى اجتماعها المقبل في سبتمبر/أيلول لاتخاذ قرار بشأن مستويات الإنتاج.

ويأتي ذلك في وقت ارتفعت فيه أسعار البنزين بالسوق الأميركية إلى مستوى قياسي جديد أمس، وبلغ سعر الغالون 3.073 دولارات.

المصدر : وكالات