أتيم قرنق: وزارة الطاقة تريد الهيمنة على العقود مع شركات النفط (الجزيرة)
اتهم نائب رئيس البرلمان السوداني أتيم قرنق وزارة الطاقة السودانية بعرقلة أعمال مفوضية البترول المشرفة على اقتسام النفط بين الشمال والجنوب وفق اتفاقية نيفاشا للسلام.
 
وقال قرنق إن الوزارة تريد بذلك الهيمنة على العقود مع شركات النفط. وأضاف في تصريح للجزيرة أن ذلك الأمر يتنافي مع الاتفاقية.
 
وكان وزير الطاقة السوداني عوض الجاز قد وصف الأسبوع الماضي تنقيب شركة النيل الأبيض البريطانية (وايت نايل) عن النفط في الجنوب بأنه غير قانوني.
 
جاء ذلك بعد أن أعلنت شركة النفط البريطانية أنها قررت البدء في التنقيب في حقل نفطي في جنوبي السودان تتنازع ملكيته مع توتال الفرنسية دون انتظار قرار القضاء.
 
من ناحية أخرى قرر البنك المركزي السوداني إلزام جميع المصارف بحظر
تمويل الحكومة المركزية والولائية والشركات والمؤسسات والهيئات التي تمتلك الحكومة فيها أغلبية الأسهم، إلا بموافقة البنك.
 
وقال محافظ البنك صابر محمد حسن إنه سيحظر على جميع المصارف قبول السندات والأوامر المستديمة الحكومية كضمان لمنح التمويل.
 
وكشف المسؤول السوداني عزم البنك إبلاغ البنوك التي فشلت في المرحلة الأولى لتصحيح أوضاعها وتخييرها بين الاندماج أو البحث عن شريك إستراتيجي أو الخروج نهائيا من السوق.

المصدر : الجزيرة