الصكوك الإسلامية تقدر بـ100 مليار دولار بحلول 2010
آخر تحديث: 2007/4/25 الساعة 01:42 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/7 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الصليب الأحمر الدولي: الوضع الإنساني في اليمن يرقى إلى مستوى الكارثة
آخر تحديث: 2007/4/25 الساعة 01:42 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/7 هـ

الصكوك الإسلامية تقدر بـ100 مليار دولار بحلول 2010

بيع صكوك إسلامية قيمتها 21 مليار دولار في ست سنوات ماضية (الجزيرة-أرشيف)
توقعت مؤسسة ستاندارد آند تشارترد للتصنيفات الائتمانية (إس آند بي) ارتفاع المبيعات العالمية من الصكوك الإسلامية إلى أكثر من 100 مليار دولار بحلول العام 2010 لكنها لم تحدد قيمة هذه الصكوك الحالية.

وأظهرت بيانات مركز إدارة السيولة التابعة للمؤسسة في البحرين الذي يساعد باستثمار الأموال الفائضة لدى البنوك الإسلامية بيع صكوك بقيمة 21 مليار دولار في السنوات الست الأخيرة.

وقالت المؤسسة إن الطلب العالمي المتنامي على المنتجات المالية الإسلامية حفز على اتخاذها هذه الخطوة، معلنة أنها ستطلق مؤشرا لكل دولة عضو في مجلس التعاون الخليجي ومؤشرين إسلاميين آخرين متصلين.

واعتبر نائب خدمة المؤشرات المالية في المؤسسة ألكا بانيرجي أن غياب مؤشرات مقبولة يحد من نمو صناعة التمويل الإسلامي.

وقال بانيرجي إن النمو الشديد لمنتجات التمويل الإسلامية تغذيه العوائد النفطية المتزايدة وزيادة الرغبة في الاستثمار بما يوافق المعايير الدينية.

ولم تعط المؤسسة تفاصيل عن الشركات التي ستشملها المؤشرات الإسلامية المزمع إطلاقها. وقد أطلقت مؤسسة داو جونز مؤشرات إسلامية في العام 1999.

وقالت إس آند بي في تقرير إن صناعة التمويل الإسلامي البالغة قيمتها نحو 500 مليار دولار من حيث الموجودات زادت بمعدل 10% تقريبا سنويا في السنوات العشر الماضية.

وأشارت إلى أن البنوك الإسلامية في السعودية والإمارات والكويت وثلاث دول خليجية عربية أخرى منتجة للنفط تسيطر على 17% من السوق المصرفية.

المصدر : رويترز
كلمات مفتاحية: