شكري غانم: ليبيا تملك في هذه الشركات نسبة تعادل 80% من الأسهم (الجزيرة-أرشيف) 
قال مدير مؤسسة النفط الوطنية الليبية شكري غانم إن بعض شركات النفط العالمية العاملة في البلاد غيرت أسماءها إلى أسماء محلية مستوحاة من معالم ليبيا الجغرافية أو التاريخية أو التراثية.
 
وأضاف غانم أن ليبيا تملك في هذه الشركات نسبة تعادل 80% من الأسهم، فكان من الأولى أن تسمى بأسماء ليبية وتتخذ رموزا وطنية تعكس وضعها كشركات عاملة في البلاد.
 
واختارت الشركة الفرنسية "توتال" اسم "المبروك للنفط"، في حين أطلقت شركة  "ريبسول" الإسبانية على نفسها اسم "أكاكوس للعمليات النفطية" نسبة إلى جبال أكاكوس التي تقع في جنوب ليبيا.
 
أما شركة "إيني غاز" الإيطالية فقد اختارت اسم "مليتة للغاز" نسبة للموقع الذي تعمل فيه. وتحول اسم شركة "فيبا" ليصبح "الهروج للعمليات النفطية".
 
وتعتبر ليبيا ثاني منتج للنفط في أفريقيا مع 1.6 مليون برميل يوميا وتمتلك احتياطيا نفطيا من نوعية عالية يقدر بنحو 42 مليار برميل.

المصدر : الفرنسية