من المتوقع تراجع معدلات النمو الاقتصادي في منطقة آسيا إلى 7.6% عام 2007 بعد وصولها العام الماضي إلى أعلى مستوياتها خلال أكثر من 10 سنوات.
 
وأشار التقرير السنوي لبنك التنمية الآسيوي حول آفاق الاقتصاد إلى أن معدل نمو الاقتصاد الآسيوي خلال العام المقبل يمكن أن يصل إلى 7.7%.
 
كما أفاد التقرير أن الاقتصاد الآسيوي سجل خلال العام الماضي نموا بمعدل 8.3% وهو المعدل الأعلى منذ 11 عاما حيث شكل نمو الاقتصادين الهندي والصيني 70% من إجمالي معدل نمو اقتصاديات المنطقة.
 
وستواصل الهند والصين لعب دور قاطرة النمو الاقتصادي في المنطقة خلال العام الحالي.
 
وكانت الصين قد حققت خلال العام الماضي نموا اقتصاديا بمعدل 10.7% ومن المنتظر تراجع هذا المعدل قليلا خلال العام الحالي إلى 10% من الناتج المحلي الإجمالي ثم إلى 9.8% العام المقبل.
 
أما بالنسبة للهند التي حققت نموا العام الماضي بمعدل 9.2% فقد توقع البنك تراجع معدل النمو إلى 8% خلال العام الحالي ثم 8.3% العام المقبل.
 
وأضاف التقرير أن هذه التوقعات تكشف عن انتقال الاقتصادات الآسيوية إلى مرحلة أكثر استقرارا مع تراجع الضغوط التي كانت قد أدت إلى معدلات نمو مبالغ فيها العام الماضي.

المصدر : الألمانية