انتُخِب السودان رئيسا لمجلس وزراء الزراعة بالدول الأعضاء بالسوق المشتركة لدول شرق وجنوب أفريقيا (كوميسا) خلال دورته الجديدة خلفا لمصر.

وأعلن مدير وحدة الزراعة بسكرتارية كوميسا المهندس شمس الدين محمد سالم اجتماع وزراء الزراعة بالمنظمة في الخرطوم وتسلم السودان رئاسة مجلسها الوزاري ومناقشة تقارير وزراء الزراعة بالدول الأعضاء وإعلان الخرطوم الذي يتضمن خطة عمل للفترة المقبلة.

ويختتم الاجتماع اليوم بالموافقة على تقرير لجنة الخبراء في المنظمة والتوقيع على إعلان الخرطوم.

وأفاد وزير الزراعة السوداني أمين كباشي أن الاجتماع الدوري لوزراء زراعة الكوميسا ناقش التعاون بين الدول الأعضاء من أجل زيادته في مجال الأمن الغذائي.

وقال إن الاجتماع بحث تشجيع التجارة في السلع الزراعية بين الدول المنتجة, وتلك التي تعاني من نقص الغذاء, ونظم حيازة الأراضي الزراعية.

وأضاف أن الاجتماع بحث إنشاء الطرق الملائمة للنقل والحركة وتوفير المدخلات والتمويل ورفع الكفاءة والنوعية في إنتاج وتسويق السلع الزراعية لزيادة عرض إنتاج الغذاء ومكافحة المجاعة ومحاربة الفقر.

وقد اطلع المشاركون في الاجتماع على آخر تطورات مشروع ترقية التكامل في مجال التسويق الزراعي ووضع معالجات لمشاكل ومعوقات انسياب التجارة الزراعية بدول المنطقة.

وقال مراسل الجزيرة في الخرطوم إن أفريقيا تزخر بإمكانيات زراعية كبيرة ويستوعب القطاع الزراعي أكثر من 80% من الأيدي العاملة.

وأكد ممثل منظمة الغذاء التابعة للأمم المتحدة (الفاو) الذي حضر الاجتماع أهمية قطاع الزراعة في أفريقيا.

يشار إلى أن الدول الأعضاء في الكوميسا هي أنغولا وبوروندي وجزر القمر وجيبوتي ومصر وإريتريا وإثيوبيا وكينيا ومدغشقر وملاوي وجزر موريس وجمهورية الكونغو الديمقراطية ورواندا وجزر سيشيل والسودان وسوازيلاند وأوغندا وزامبيا وزيمبابوي.

المصدر : الجزيرة + وكالات