سامح فهمي: فريق عمل مشترك لصيانة شبكات الغاز داخل لبنان (رويترز-أرشيف)
أعلن وزير الأشغال العامة والنقل والطاقة والمياه بالوكالة محمد الصفدي عن قرب التوقيع خلال شهر على اتفاقية لاستيراد الغاز الطبيعي من مصر بواسطة الأنابيب التي يجرى تمديدها عبر الأردن وسوريا.
 
وردا على سؤال عن احتمال عرقلة وصول الغاز عبر سوريا، قال الصفدي -أثناء زيارة يقوم بها إلى العاصمة المصرية القاهرة- إن هذه المسألة هي جزء من اتفاقية بين عدد من الدول العربية ولا يوجد مبرر لعدم احترامها.
 
وأضاف أن مصر أكدت التزامها بتزويد لبنان بالكميات المتفق عليها من الغاز الطبيعي ابتداء من مطلع السنة المقبلة.
 
ومن جانبه قال وزير البترول المصري سامح فهمي إنه تم الاتفاق على تشكيل فريق عمل مشترك للاستفادة من الخبرات المصرية الطويلة في مجال إنشاء وتشغيل وصيانة شبكات الغاز الطبيعي داخل لبنان والاستفادة من الشركات المصرية المتخصصة في تصميم وتنفيذ المشروعات البترولية.
 
كما تم الاتفاق على قيام الخبراء المصريين بتقويم معامل التكرير اللبنانية سواء في شمالي أو جنوبي البلاد ودراسة إمكانية صيانة وتشغيل ورفع كفاءة المنشآت البترولية اللبنانية وتطور وزيادة السعات التخزينية في لبنان لتغطية احتياجاتها المتزايدة.
 
وجرى خلال زيارة الوزير اللبناني التوقيع على الهبة التي قدمتها مصر إلى لبنان والبالغة 50 مليون جنيه (15.4 مليون دولار) وسيجرى استخدامها في تنفيذ الأعمال الفورية لإعادة بناء ثلاثة مستودعات وقود ومستودعي مياه خاصة بمحطة الجية لتوليد الطاقة الكهربائية جنوب العاصمة اللبنانية بيروت بعدما دمرها العدوان الإسرائيلي على لبنان في يوليو/تموز الماضي.
 
كما بحث الجانبان سبل إنشاء شركة مشتركة في مجال نقل الغاز بالسفن.

المصدر : وكالات