تراجعت أسعار النفط في التعاملات الصباحية دون مستوى 60 دولارا للبرميل إثر عمليات بيع لجني الأرباح.
 
وأرجع الخبراء والمتعاملون الانخفاض إلى الرغبة في تحقيق أرباح سريعة من خلال بيع السندات بالإضافة إلى انتهاء فصل الشتاء في الولايات المتحدة، فضلا عن حالة الترقب التي تسود أسواق النفط مع اقتراب موعد اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك).
 
فقد انخفض سعر الخام الأميركي الخفيف بأكثر من نصف دولار ليسجل 59.68 دولارا. كما انخفض سعر مزيج برنت -وهو خام القياس الأوروبي- بنحو نصف دولار أيضا ليسجل 60.87 دولارا.
 
في الوقت نفسه استبعد محللون وخبراء أن تقرر أوبك إجراء خفض إضافي في حصص الإنتاج اليومية، وذلك بسبب رضاها عن أسعار النفط التي تحوم حول 60 دولارا في الآونة الأخيرة.
 
وقال رئيس أوبك وزير النفط الإماراتي محمد الهاملي إن المنظمة ستكون "مرنة للغاية" وستدرس العوامل الأساسية عندما يجتمع وزراؤها في العاصمة النمساوية فيينا الخميس المقبل.
 
وأضاف الهاملي أن لدى المنظمة التزاما جيدا بخفض الإنتاج بما يدفع الأسعار باتجاه النزول، مشيرا إلى أن الأسعار لا تزال في المعدل مرتفعة.
 
من جهته قال وزير النفط القطري عبد الله العطية إن على أوبك ألا تغير إنتاجها في اجتماعها المقبل إذا بقيت الأسعار في مستوياتها الحالية.

المصدر : وكالات