بوش يدعو إلى التوسع في استخدام بدائل الطاقة
آخر تحديث: 2007/2/23 الساعة 00:57 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/6 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الداخلية الفلسطينية: مقتل انتحاري وإصابة عدد من أفراد قوة أمنية قرب حدود غزة مع مصر
آخر تحديث: 2007/2/23 الساعة 00:57 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/6 هـ

بوش يدعو إلى التوسع في استخدام بدائل الطاقة

 بوش يرغب في زيادة إنتاج بلاده من الإيثانول والبدائل الأخرى للطاقة إلى خمسة أضعاف بحلول 2017 (الفرنسية-أرشيف)

حث الرئيس الأميركي جورج بوش الصناعة الأميركية على التوسع في إنتاج الكحول الإيثيلي (الإيثانول) لخفض اعتماد بلاده على النفط المستورد.
 
وقال مخاطبا الأميركيين الخميس في تعزيز للدعوة التي أطلقها الشهر الماضي في خطابه السنوي عن حالة الاتحاد "عليكم خفض كمية الغازولين الذي تستهلكونه إن أردتم خفض كمية النفط الذي تستخدمونه".
 
وكان بوش قد اقترح في خطابه زيادة إنتاج بدائل الطاقة مثل الإيثانول من مواد أخرى غير الذرة.
 
وقد سبقت دول أخرى الولايات المتحدة إلى هذا المجال، حيث كانت البرازيل قد بدأت توجهها نحو الكحول المستخلص من قصب السكر منذ ثلاثينيات القرن الماضي. ثم صار هذا التوجه نهجا قوميا تشجعه الحكومات المتعاقبة منذ حقبة السبعينيات من القرن الماضي حين قفزت أسعار النفط إلى أضعاف عدة.
 
ويبلغ مستوى الاعتماد على وقود الكحول الإيثيلي اليوم في البرازيل نحو 40%.  ويشجع هذا التحول نحو الكحول كبديل عن النفط تطوير سيارات في البرازيل قادرة على التعرف على نوع الوقود المستخدم.
 
أما في الولايات المتحدة فقد تقدم نواب من الكونغرس في سبتمبر/أيلول الماضي بمشروع قانون يلزم وزارة الطاقة بدراسة الجوانب التقنية والاقتصادية لإنشاء أنابيب لنقل الكحول ليصبح متاحا بأسعار معقولة في شتى أرجاء الولايات المتحدة الأميركية، خاصة تلك التي لا تنتج الكحول، وذلك بهدف تقليل اعتماد أميركا على النفط الخارجي.
 
خطة بوش
ويرغب بوش في زيادة إنتاج الولايات المتحدة الحالي من الإيثانول والبدائل الأخرى للطاقة إلى خمسة أضعاف بحلول 2017 من مستواه الحالي البالغ 35 مليار غالون (132 مليار ليتر).
 
لكن من غير المتوقع أن تستطيع الولايات المتحدة إنتاج هذه الكمية من الذرة وحدها، لذلك فإن بوش يحث الصناعة الأميركية على سرعة إنجاز الأبحاث لاستخدام مواد أخرى في إنتاج الإيثانول.
 
وتستخدم الولايات المتحدة سنويا نحو سبعة مليارات غالون (26.5 مليار لتر) من الإيثانول المنتج من الذرة. لكن الطلب المتزايد على الذرة من أجل الأغراض الزراعية واستخدامات الطاقة أدى إلى زيادة أسعارها.
 
كما أشار بوش إلى أنه يتم حاليا تطوير التكنولوجيا للتوسع في استخدام الطاقة الكهربائية من أجل خفض استهلاك الغازولين.
 
مصادر الطاقة المتجددة
وفي مينسوتا وقع حاكم الولاية الخميس قانونا يطلب من الصناعة بالولاية إنتاج ربع حاجتها من الطاقة من مصادر الطاقة المتجددة مثل الرياح والطاقة الشمسية بحلول عام 2025.
 
وتنتج الولاية حاليا نصف الطاقة التي تستهلكها من الفحم و5% فقط من مصادر الطاقة المتجددة.
 
ويقول محللون إن الخطوة هي الأجرأ بين الولايات الأخرى في البلاد. وقد خطت حوالي عشرون ولاية أخرى خطوات على هذا الطريق.
 
ويطالب مؤيدو هذه السياسة في الكونغرس بتحديد هدف تستطيع من خلاله البلاد رفع مساهمة الطاقة المتجددة في مجمل استهلاك الطاقة إلى 25% بحلول عام 2025 لخفض الاعتماد على النفط المستورد. وتستورد الولايات المتحدة حوالي عشرة ملايين برميل من النفط الخام يوميا.
المصدر : أسوشيتد برس