تدرس شركة إنشاءات سعودية إقامة جسر يربط اليمن بجيبوتي عبر البحر الأحمر كمشروع استثماري.
 
وقالت صحيفة 26 سبتمبر الحكومية اليمنية إن شركة ميدل إيست ديفلوبمنت التابعة لمجموعة محمد بن لادن تبحث إمكانية تنفيذ الجسر البحري بالنظام الاستثماري.
 
ومن المتوقع أن يربط الجسر المعلق جزيرة ميون اليمنية الواقعة على منفذ باب المندب جنوب البحر الأحمر بالشاطئ المقابل لها من جيبوتي وهي تعد أضيق مسافة بين البلدين ويبلغ طولها حوالي 14 كلم.
 
وسيخدم المشروع في حال تنفيذه التبادل التجاري بين دول الجزيرة العربية ودول القرن الأفريقي.

المصدر : الألمانية