قالت شركة قطر للاتصالات كيوتل إنها تخطط لتنفيذ استحواذات تبلغ قيمتها أكثر من 3.7 مليارات دولار بعد أن قامت بشراء شركة اتصالات كويتية, وستمول عمليات الاستحواذ عن طريق بيع أسهم في قطر وشهادات إيداع في لندن أو بيع سندات.

 

وحصلت كيوتل على قروض بقيمة خمسة مليارات دولار لتمويل شراء الشركة الوطنية للاتصالات المتنقلة الكويتية (وطنية) في مارس/ آذار الماضي وسببت تكاليف التمويل انخفاضا في الأرباح في الربعين الماضيين.

 

وتتطلع كيوتل لشراء شركات آسيوية وعربية وتراخيص وتوسيع نطاق عملها في قطاعات الخطوط الثابتة ونقل البيانات.

 

وقال الرئيس التنفيذي للشركة ناصر معرفية إن كيوتل تحتاج للقدرة على الدخول في عمليات استحواذ جديدة. وأضاف "لكي نمضي قدما في سياسة التوسع نحتاج رأس المال لزيادة التمويل".

 

وأوضح معرفية أن خيارات كيوتل التمويلية تشمل بيع أسهم للمساهمين الحاليين أو بيع المزيد من شهادات الإيداع العالمية في لندن. وأشار إلى أن الشركة قد تفكر كذلك في طرح سندات أو استخدام الأرباح من العمليات الجديدة لسداد الديون.

 

كما نوه معرفية إلى أن كيوتل التي تعمل في 16 سوقا تتطلع لعمليات استحواذ في الشرق الأوسط وأميركا الشمالية وآسيا.

 

يشار إلى أن كيوتل تواجه منافسة محلية حيث تعتزم الحكومة بيع رخصة للهاتف المحمول لواحدة من 12 شركة متنافسة.

المصدر : رويترز